آخر تحديث: 4 / 8 / 2020م - 11:15 ص  بتوقيت مكة المكرمة

القطيف تحتضن أول برنامج للفحص السمعي بالشرقية

جهينة الإخبارية
ذكرت أخصائية السمع والتخاطب في مستشفى القطيف المركزي عبير الخنيزي أن برنامج المسح السمعي الشامل لحديثي الولادة الذي ينفذه المستشفى منذ نحو ستة أشهر استقبل منذ إنشائه نحو 70 حالة.

منوهة بأن أجهزة البرنامج تستطيع القيام بالفحص السمعي للطفل بعد 48 ساعة من ولادته وفي حالة لم يتمكن الأخصائي من فحص الطفل في المحاولة الأولى، تتم إعادة الفحص مرة أخرى بعد مرور من 2ـ 4 أسابيع، وإن لم ينجح في المحاولة الثانية، يجب تحويل الحالة إلى أخصائي السمع لإجراء فحوصات سمعية شاملة.

من جانبه قال رئيس قسم السمعيات والتوازن الدكتور إبراهيم الزهراني : هناك بعض المؤشرات التي يزداد معها احتمال إصابة الأطفال حديثي الولادة بضعف السمع, منها إصابة بعض أفراد العائلة بضعف السمع الوراثي، وحدوث عدوى للجنين أثناء الحمل (مثل الزهري، الفيروس المضخم للخلاي)، وولادة طفل قليل الوزن (أقل من 1.5 كجم)، أو مصاب بتشوهات خلقية بالوجه والجمجمة، أو بمرض الصفراء إصابة شديدة، ووضع المولود على جهاز التنفس الصناعي لأيام عدة، ونقص الأكسجين أثناء الولادة، والإصابة بالحمى الشوكية أو الحصبة الألمانية.

وقال مدير المستشفى الدكتور كامل العباد للزميل "جعفر الصفار ": البرنامج يهدف إلى الكشف المبكر عن ضعف السمع من خلال المسح الميداني للأطفال حديثي الولادة، ووضع برامج تأهيلية مبكرة للأطفال الذين يعانون ضعفا بالسمع لتمكنهم من اكتساب وتطور اللغة بشكل طبيعي منوها الى أن الطفل الذي لا يسمع بشكل جيد لا يستطيع اكتساب اللغة وبالتالي سيكون أبكم.

العباد: البرنامج يهدف إلى الكشف المبكر عن ضعف السمع من خلال المسح الميداني للأطفال حديثي الولادة، ووضع برامج تأهيلية مبكرة للأطفال الذين يعانون منه لتمكنهم من اكتساب وتطور اللغة بشكل طبيعي وأكد أهمية إجراء فحص السمع للأطفال حديثي الولادة بشكل يمكن من اكتشاف ضعف السمع مبكرا، وتوفير التقنية الحديثة في تأهيل ومعالجة الأطفال الذين يتم اكتشافهم من خلال البرنامج المعد لذلك، وتوفير الخدمات التشخيصية والتأهيلية والعلاجية للأطفال الذين لديهم ضعف سمع من خلال العلاج الطبي أو التدخل الطبي أو التأهيلي سواءً بتركيب المعينات السمعية أو زراعة القوقعة.

يشار الى ان برنامج المسح السمعي الشامل لحديثي الولادة بمستشفى القطيف المركزي يعد الأول بالمنطقة الشرقية ويتم تحويل أطفال اليه من مستشفى الولادة في الدمام.