آخر تحديث: 29 / 9 / 2020م - 11:40 م  بتوقيت مكة المكرمة

الشيخ العوامي: لنجاح التقريب ينبغي إشاعة ثقافة نخبوية وشعبوية بإزائه

جهينة الإخبارية
الشيخ فيصل العوامي
الشيخ فيصل العوامي

أرجع سماحة الشيخ فيصل العوامي نجاح مشروع التقريب إلى ضرورة إشاعة ثقافة نخبويةٍ وشعبويةٍ بين الناس بإزاء هذا المشروع.

جاء ذلك خلال مشاركة سماحة الشيخ فيصل العوامي في الندوة التي أقامتها مؤسسة الرضوان الشبابية بدولة الكويت وحملت عنوان «تعايش الشيعة مع الإختلاف المذهبي»، بمكتبة الرسول الأعظم ﷺ بمنطقة بنيد القار.

ومن خلال محور «إطلالة على فكرة التقريب بين المذاهب» أشار الشيخ العوامي إلى أن نجاح مفهوم التقريب الذي يراه إنما يرتكز على إشاعة ثقافةٍ نخبوية وشعبوية بين الناس بإزاء ذلك المشروع.

وأضاف بأن هذا مفهوم التقريب لا يعني التقريب بين الأفكار والقناعات من خلال المزج بينها أو التنازل عن بعضها، وإنما يعني عدة عناصر: منها: التقارب النفسي والاجتماعي مع بقاء كلِّ جهة على قناعاتها الخاصة، والعمل على توضيح المباني والأفكار الخاصة بكل جهة بعيداً عن المغالطات الشائعة والتشويش المتعمَّد أو غير المتعمَّد.

إضافة إلى ضرورة إعطاء كل طرفٍ لغيره الحق في الاختلاف في فهم الدين وقراءة التاريخ، كما ينبغي التحوّل من مرحلة التنابز والتراشق إلى مرحلة النقد العلمي، بأن يكون لكل طرف الحق في الإعلان عن رأيه النقدي ومواقفه الخاصة تجاه القناعات والمواقف الأخرى بشكل علمي، مع التركيز على المشتركات بالرغم من وجود مواطن كثيرة للاختلاف.