آخر تحديث: 28 / 10 / 2020م - 5:12 م

«واتساب» كوميديا كويتية هادفة تقدم عروضها في القطيف

جهينة الإخبارية
الفنانان ابراهيم الحربي وسمير القلاف
الفنانان ابراهيم الحربي وسمير القلاف

يشارك فيها الحربي ومرعوب وسرور والملا وناصر عبدالواحد وشباك الحجز مفتوح.

يستعد فريق المسرحية الكوميدية الهادفة «واتساب» من انتاج مؤسسة نجوم العالم العربي للانتاج المسرحي لتقديم عروضها في المملكة العربية السعودية بدءا من ثاني ايام عيد الفطر السعيد وذلك ضمن فعاليات مهرجان واحتنا فرحانة الثالث الذي يقام في منطقة القطيف.

ويشارك في بطولة المسرحية مجموعة من النجوم من الكويت ابراهيم الحربي وسمير القلاف واسماعيل سرور وسعيد الملا ومن السعودية ناصر عبدالواحد واحمد الجشي وسلام السنان.

وتطرح المسرحية التي كتبها عادل عبدالعزيز واخرجها بسام العوى الكثير من القضايا الاجتماعية تدور حول استغلال اصحاب النفوذ للمستضعفين لتحقيق مآرابهم واهدافهم ويتجنبون المغامرة بأنفسهم خوفا ان يصيبهم الأذى.

كما تسلط المسرحية ضمن احداثها الضوء على ظاهرة الجشع والعنوسة والبطالة والشعوذة ودور الحكومة في احتضان الشباب ولم تغب المواطنة الحقيقة عن احداثها.

ويقول الفنان ابراهيم الحربي انه كان قد ابتعد عن المسرح لعدم وجود عروض مسرحية كوميدية هادفة وعندما عرض عليه المشاركة في واتساب اشترط ان لا تكون الكوميديا المكتوبة تعتمد على التهريج مثلما هو موجود في المسرح الحالي، وانه فعلا وجد ان كافة فريق العمل متفق على تقديم كوميديا حقيقية راقية بعيدا عن الاسفاف.

واشار الى انه اضطر الى ادخال بعض التعديلات التي تصب في خدمة العمل، موضحا ان يجسد شخصية رجل الأعمال بوخالد الذي يريد ان يضاعف ثروته لكنه يتعرض الى موقف يغير مجرى حياته.

من جهته اوضح الفنان سمير القلاف الشهير بشخصية «مرعوب» عن سعادته للعودة والوقوف من جديد فوق خشبة المسرح مشيرا الى ان يجسد احدى الشخصيات الرئيسية ومحور مهما للاحداث مؤكدا ان شخصية مرعوب التي سبق له ان جسدها ستكون حاضرة بخفة الدم والسذاجة والذكاء.

من جهته قال الفنان اسماعيل سرور ان تعاونه هو الثاني مع المنتج حسن ال قريش بعد مسرحية خمس بيبان التي لاقت نجاحا كبيرا خلال عرضها ضمن مهرجان الدوخلة العام الفائت مشيرا الى انه سيظهر بشخصية انتهازية تستغل ابو خالد لكنه يقع في شر اعماله.

اما الفنان سعيد الملا فأكد بأنه سيظهر بمجموعة من الكراكترات المختلفة حيث يمتلك القدرة على التلون وقال ان طبيعة النص افسحت له المجال في الاشتغال فوق الخشبة.

بدوره قال الفنان ناصر عبدالواحد انه امام تحد مع نفسه كممثل يقف الى جانب فنانين نجوم عرفوا بسطوتهم في المسرح واكد ان روح المنافسة والعمل الجماعي هو من يقوده نحو تقديم الافضل.

في حين اعتبرا الثنائي الواعد احمد الجشي وسلام سنان ان مشاركتهما في عمل بهذه الضخامة سيجعلهما يقدمان افضل ما لديهما من اداء لان الوقوف امام الكبار يحتاج الى جهد كبير.

من جهته اكد منتج المسرحية الاعلامي حسن ال قريش ان تعاونه مع ثلة جديدة من نجوم المسرح الكويتي امثال ابراهيم الحربي وسمير القلاف واسماعيل سرور وسعيد الملا جاء تأكيدا لنجاح تجربته الاولى في مهرجان الدوخلة بمسرحية خمس بيبان، وانه يراهن على الفكرة الجديدة التي تحملها مسرحية واتساب كونها الاقرب الى المجتمع السعودي وتطرح الكثير من قضاياه بأسلوب كوميدي نقدي ساخر مشيرا الى ان العمل يحمل جرأة كبيرة في تعزيز المواطنة ومحاربة الظواهر السلبية وايضا كشف النصابين والمتسترين بعباءات الخير.

واكد آل قريش بأنه رصد موازنة مفتوحة للمسرحية حتى تظهر بالشكل الذي يليق ومكانة مهرجان واحتنا فرحانة مؤكدا ان استقطب كبار النجوم من الكويت يتمتعون بشعبية في المملكة وهذا يجعله مطمئنا بعدما تم فتح شباك التذاكر مع اطلاق حملة دعائية ضخمة.

واشاد بدعم عميد المعهد العالي للفنون المسرحية في الكويت الدكتور فهد السليم ومدير مراكز الشباب في الهيئة العامة للشباب والرياضة في الكويت احمد مناحي الظفيري والشيخ دعيج الخليفة الصباح الذي قام بزيارة الى موقع البروفات وساند الفنانين.