آخر تحديث: 15 / 11 / 2018م - 3:55 م  بتوقيت مكة المكرمة

التشكيليتان المسيري والشيخ تشاركان بملتقى ”الدار دارك“ الفني في تبوك

جهينة الإخبارية إيمان الفردان - تبوك

شاركت الفنانتان كريمة المسيري وسلمى الشيخ في الملتقى الفني بمهرجان ”الدار دارك“ ومعرض الفنون التشكيلية الذي انطلقت فعالياته مساء الخميس بواجهة الأمير فهد بن سلطان البحرية في محافظة ضباء بتبوك.

واستضاف الملتقى عدد من الخبرات الفنية من خارج المنطقة مما كان له الأثر الكبير في إثراء المعرفة لدى الفنانين الصاعدين والهواة من أبناء المنطقه.

وشارك في الملتقى عدد من الفنانين من مختلف مناطق المملكة ومنهم المسيري والشيخ من المنطقة الشرقية والفنان محمد الحربي من المدينة المنورة وياسر الجفري وجنان الحربي من جدة والفنانة عائشة عسيري من أبها وأحمد معوض من الطائف والفنان باشر الخمعلي والفنانة مريم العثماني من منطقة تبوك.

وتضمن الملتقى الذي افتتحه وكيل محافظة ضباء محمود بن حسين الحربي بحضور مدير فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الدكتور مبروك الشليبي وبتنظيم لجنة التنمية السياحية بالمحافظة فرقا شعبية وفنون تشكيلية وأسر منتجة وألعاب هوائية والتزلج على الجليد ومسرح الطفل وحفلات أطفال.

وتخلل الفعالية الفنية التي تمت تحت إشراف وتنسيق الفنانة ثنوى القرعاني العديد من المناقشات الفنية أثناء الورش التي قدمها ملتقى الفنون على ضفاف البحر بالإضافة لرحلة لميناء ضباء.

وذكرت الفنانة سلمى الشيخ في حديثها مع جهينة الأخبارية بأن مهرجان ”الدار دارك“ اهتم بجميع أنواع الفنون ومن ضمنها الفنون التشكيلية، مشيرة أنها قدمت لوحتين مثلتا تراث المملكة بشكل عام.

وأبانت بأن الفعالية أتاحت لكل فنان أن يرسم حسب انطباعه وإحساسه وأسلوبه الخاص.

وأضافت "هذه الرحلة تعتبر وجهة جديدة لنا حيث تعرفنا على منطقة جميلة في بلادنا لم نزرها من قبل كما تعرفنا خلال ثلاثة أيام على أهلها الطيبين وعلى مناطقها وآثارها".