آخر تحديث: 19 / 12 / 2018م - 3:31 م  بتوقيت مكة المكرمة

قراءة في كتاب ”إلى من لا يهمه الأمر“

مفيد صالح

نحن أمام كتيّب يفوق العديد من الكتب بلاشك، بمجرد البدء فيه تتمنى أن تواصل ثم تتوقف حتى لا تنتهي صفحاته السبعين الصغيرة بحجمها والكبيرة بمعانيها، الكتيب عبارة عن سندويتشات خفيفة ورائعة تلامس الواقع وتكشف الكثير من دواخلنا، تقرأها وكأنك أنت من كتبتها،، أي أننا نكتب أنفسنا من خلاله!.

مجموعة مقالات كُتبت بمشاعر وأحساسيس لا تُمل، هذا العمل يجعلنا أمام كتيب يستحق أن يُسمى كتاب بل مجلّد بما يحتويه من مقالات محبوكة كُتبَت بعناية تستحق المدح والثناء..

الكاتب عنونه ب ”إلى من لايهمه الأمر“ ولكن الحقيقة بعد قراءته ستجد أن كل مقال فيه يهمك ويعنيك بشكل دقيق، إذا نحن أمام كتاب يستحق الاقتناء وقراءته أكثر من مرة وهذه ميزة لاتجدها في أغلب الكتب.