آخر تحديث: 18 / 11 / 2018م - 7:50 م  بتوقيت مكة المكرمة

ثانوية النجاح تستعرض مبادراتها أمام 25 قائد ووكيل مدرسي بالقطيف

جهينة الإخبارية أيمن القلاف - القطيف

استضافت ثانوية النجاح يوم أمس الثلاثاء باكورة برنامج ”مبادرات وتجارب تربوية“ الذي يعقد على مدى 7 أسابيع، تستعرض فيه المدارس تجاربها وخبراتها في الميدان التربوي والتعليمي بقطاع القطيف، وذلك بإشراف مباشر من الدكتور فوزي الصيخان من وحدة التدريب والابتعاث بإدارة التعليم بالمنطقة الشرقية.

بدأ البرنامج بكلمة للصيخان رحب فيها بالمشاركين وعرف فيها بالبرنامج مبينا أهميته والهدف منه، ثم ألقى بعدها قائد ثانوية النجاح صادق بن محمد الدبيسي كلمة ترحيبية للحضور، تطرق من خلالها لشرح موجز للمبادرات التي ستستعرضها المدرسة، مؤكدا في الوقت ذاته على استعداد طاقم العمل بثانوية النجاح في نقل خبراته ومبادراته لأي مدرسة ترى حاجيتها إلى إحدى هذه المبادرات.

ثانوية النجاح تستعرض مبادراتها أمام 25 قائد ووكيل مدرسيوبدءً بقسم الإرشاد الطلابي، حيث استعرض فيها جعفر آل خزعل النقلة النوعية التي أحدثتها مبادرة الإرشاد الطلابي في تسجيل دخول وخروج طلاب التعليم العام، والتربية الخاصة، عبر نظام البصمة الإلكتروني، وكذلك التواصل مع أولياء الأمور ومتابعة الطلبة أثناء الغياب والتسرب، كل ذلك يتم عبر الشبكة العنكبوتية، والمواقع التي تقدم هذه الخدمات المجانية للمدارس، عبر برامج خاصة بها.

ومن ثم استعرض مكتب القبول والتسجيل ممثلا بمحمد آل ليف العديد من البرامج والتطبيقات المعمول بها في المدرسة من إنشاء الجداول الهرمية لليوم الدراسي، وكذلك وضع الجداول وتوزيع الحصص، وفك التعارضات الموجودة في جداول الطلاب، كما هو معمول به في النظام الجامعي بالمملكة، كل ذلك عبر صفحة مجانية خاصة بمكتب القبول والتسجيل على ”الويب“ تقدم خدمات عديدة للطلاب، كما أستعرض برنامج البطاقات المدرسية، وأهميتها للطالب في المدرسة والنماذج المتبعة في المدرسة لإصدارها.

النشاط الطلابي أيضا كان من ضمن المبادرات التي عملت على تسهيلها ثانوية النجاح بقيادة رائد النشاط أيمن القلاف، وذلك عبر التسجيل إلكترونيا في الأنشطة الطلابية التي توفرها المدرسة لطلبتها، وكذلك الفرز الإلكتروني الذي يسهل اكتشاف رغبات وميول الطلاب عبر قائمة إلكترونية، كل ذلك يتم أيضا عبر البرامج المجانية المتاحة وبالتنسيق مع مكتب القبول والتسجيل في المدرسة، كما نوه القلاف بأن المدرسة تقدم أيضا العديد من المبادرات التربوية والعلمية من خلال النشاط الطلابي الذي طالما تميزت وعرفت به ثانوية النجاح.

استعرض على العراجنة المتخصص في اللغة الإنجليزية مبادرة استخدام جهاز التفعيل، والذي يسهل من عمل المجموعات في الصف عبر دوائر إلكترونية متصلة بالطالب وبالمعلم، تمكنه من فرز الإجابات والمستويات في ثوانٍ معدودة.

واستعرض نزار الرمضان المتخصص في الفيزياء مبادرة استخدام المتابعة الرقمية، التي تتيح للطلاب حل الواجبات وأداء بعض الاختبارات عبر ”الويب“، وكذلك التواصل مع المعلم، كما تمكن أولياء الأمور من المتابعة وطباعة التقارير الخاصة بهم وفق تعاملات إلكترونية.

بعدها استعرض حسن القديحي مبادرة التعليم الرقمي المستخدمة في قسم الفيزياء، وتعتمد هذه المبادرة على قاعة دراسية مجهزة بمجهود ذاتي من معلمي المدرسة، حيث تتوفر فيها شبكة اتصال ”واي فاي“ ومجموعة كافية من جهاز ”التابلت“ للطلاب متصلة بسبورة ذكية عبر برنامج مجاني يسمى ”Kahoot“ يدعم اللغة العربية ويُمكن الطلاب من العمل كمجموعات أو أفراد في الفصل، عبر العديد من التدريبات العملية والنظرية من خلال التطبيق المجاني.

وفي الختام قدم وكيل المدرسة حسن الجنبي شكره للدكتور فوزي الصيخان وقادة المدارس على إتاحة الفرصة لثانوية النجاح لتقديم خبراتها للزملاء في الميداني التعليمي، كما قام بمعية قائد المدرسة صادق الدبيسي بتوزيع الهدايا العينية على الوكلاء والمشاركين في البرنامج.