آخر تحديث: 26 / 5 / 2019م - 8:24 م  بتوقيت مكة المكرمة

شهر العافية: 2

محمد حسين آل هويدي *

بسم الله الرحمن الرحيم -... «184» شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ «185»... - صدق الله العظيم - البقرة.

في ظاهره، رمضان شهر عبادة، ولكن باطنه يحوي أشياء كثيرة جدا؛ كلها فائدة. ولن نتحدث عن الفوائد الصحية للجسد، ولكن سننقل لكم ما يقوله العلم في الفوائد النفسية، والتي تُعدُّ أهم كثيرا من الجسدية. إذا مرضت النفس، مرض معها كل شيء.

الدماغ مركز الإنسان وأهميته قصوى ومن خلاله ينظم الجسم دورته والإنسان أموره. أمر هذا الدماغ عجيب جدا ولقد ناقشنا موضوعه فسيولوجيا في أكثر من مرة «راجع الهوامش». للدماغ خصائص مهمة ومنها إعادة تشكيل نفسه وتغيير نمط تفكيره سواء إراديا أو لا إراديا من خلال خاصيتي تكوين الخلايا العصبية «neurogenesis» والمرونة العصبية «neuroplasticity». ماركُس ثيرون يناقش هذا الموضوع بإسهاب في كتابه المدون في الهامش محاولة منه لعلاج القلق «anxiety» الذي يصيب الكثير من الناس في هذا العصر.

خارج تعاطي الأدوية الكيميائية، لخص ثيرون العلاج في سبع نقاط، حسب أهميتها:

1. التأمل «meditation» وتدخل في ذلك العبادات والصلوات لأنها تساعد على التركيز وعيش اللحظة بدلا من إهدار طاقة الدماغ بالماضي والمستقبل. التأمل يساعد على تخفيف حدة القلق لأنه عادة مرتبط بأحداث الماضي أو الخوف من المستقبل. التأمل يساعد في توازن النشاطات الداخلية والخارجية للشبكات العصبية. التأمل يساعد في الحصول على الأمن والسلام مع النفس والمحيط.

2. الرياضة التي تساهم في حرق المواد الضارة في الجسم والأفكار السلبية في الدماغ كما تساهم في رفع معنويات الرياضي. ثيرون يدعو لممارسة اليوگا والله يدعوكم لممارسة الصلاة. الرياضة توازن بين مستويات الطاقة في الجسم. في الغالب، لا وجود لسلبيات في ممارسة الرياضة بأنواعها المعتدلة.

3. الراحة حيث لا تنسَ نصيبك من الدنيا. القلق يمنع الجسم من الراحة. بينما الراحة تساعد على طرد القلق. يمكن للإنسان أن يحصل على الراحة من خلال النوم «عبادة في رمضان» والتأمل.

4. الغذاء المتوازن وقود مهم للجسم. وهل رمضان غير موازنة الغذاء وفرصة لمراجعة الأمر؟ على الإنسان أن يأكل ما ينفعه ويترك ما يضره لأن بعض الأغذية تضر الإنسان وبعضها يساعد على نماء بكتيريا معينة في أمعاء الإنسان تساهم في إفراز مواد تحفز القلق إذ نرى أن القولون العصبي الذي يتهيج من خلال بعض أنواع الأغذية يؤثر على نفسية الإنسان سلبيا. قلل من السكريات المصنعة. أكثِر من الأغذية التي تعتمد على التخمير، مثل الروب.

5. رفع المعنويات مهم جدا للحد من القلق. هناك أمور متعددة يستطيع الإنسان الرفع من معنوياته ومن ضمنها أيضا التأمل والرياضة والاستماع إلى الخطب المفيدة ومزاولة الرياضات الروحية والاحتكاك بالأشخاص الإيجابيين ومرافقة أهل العلم والمعرفة.

6. المعاضدة والتوثيق «affirmations» سواء كانت داخلية أو خارجية من الأشخاص والمحيط. التوثيق يمكن أن ينمو من خلال إعادة الثقة في النفس أو من خلال العبادات والصلوات المتكررة؛ مثلا، التسبيح المتوالي والمتكرر. هذه الأمور ترفع معنويات الإنسان. كما أن المعاضدة الجماعية يكون وقعها أفضل على النفس.

7. التصور والتخيل «visualization» يساعدان كثيرا في بناء النفس وزيادة الثقة. تخيل أنك تنجز. تخيل أنك ناجح. تخيل أنك ترضي الله. تخيل أنك في الجنة مع من تحب. كل هذه الأمور نافعة للحد من آلام القلق.

لتعمل هذه الأمور وتتضافر عليك بالاستمرارية. كما أن عليك ألا تتوقع أنها ستؤثر على المرء في اللحظة. المحاولات والوقت التي تقضيها في مثل هذه الأمور تستحق التجربة والعناء.

قد يكون شهر رمضان من أفضل الأوقات لمزاولة مثل هذه الأمور، وعليك أن تلحظ أن كل هذه الأمور قد تم جمعها لك في شهر الله على طبق من ذهب فلا تفوت الفرصة من الاستفادة. قبل أن تحاول أن ترضي الآخرين، عليك أولا أن ترضي نفسك وتحسن من حالها لأن الله سبحانه يريد لك ذلك وجعل لك السبل والطرق التي تساهم نحو التكامل من خلال ممارسات يثيب عليها. اهتم بنفسك وارتقِ بها فهي أهم ما تملك، وهكذا يريدك الله الذي يحبك أكثر مما تتصور. احمد الله على هذه النعم وهذه الفرص واجعل منها عادات حسنة تستمر معك إلى ما بعد رمضان وإلى رمضان القادم إن شاء الله، وحاول في كل رمضان أن تزيد وتتعلم أكثر وتنمي من نفسك. احرص على أن توجه أولادك ومن يعزون عليك نحو هذا الطريق، خصوصا منذ نعومة أظافرهم. بيّن لهم أن في هذه الأمور فائدة للنفس كما أنها عبادة ترضي بها الرب الكريم.

1. Theron، Marcus. Anxiety: Rewire Your Brain Using Neuroscience to Free Yourself from Anxiety «Contains 2 Manuscripts: Rewire Your Brain & Use Neuroscience to Overcome Anxiety». Kindle Edition.
سيهات - باحث في جامعة كولورادو ببولدر.