آخر تحديث: 23 / 7 / 2019م - 3:59 م  بتوقيت مكة المكرمة

بالفيديو.. كلاب ضالة تهاجم طفلاً في الأحساء.. والأمانة تعلق

جهينة الإخبارية

نجا طفل لم يتحاوز الرابعة من عمره، من هجوم شرس لمجموعة كلاب ضالة بالقرب من منزلهم بحي الجامعيين بالهفوف.

والذي وثقته كاميرا مراقبة أحد المنازل المجاورة، في مقطع فيديو راج عبر منصات التواصل الاجتماعية، حين تواجد ثلاث أطفال بالقرب من منزلهم ولحظة هجوم الكلاب، ليهرب طفلين ويقع الطفل الثالث ضحية الهجوم.

الحادثة أثارت تخوف الأهالي واستياء الكبير لوجود مثل هذه الحالات، والتي قد تتكرر دون ترك الجهات المعنية لإيجاد حلول جذرية وعاجلة، التي ظلت على وعود دون واقع يذكر، في مشهد الكلاب تسرح وتمرح بين الأحياء بشكل متكرر، وخاصة الأحياء الطرفية التي تجاور الخلاء، مثل حي الجامعيين.

وفي رد المتحدث الرسمي لأمانة الأحساء، أفاد أنه لم تستقبل الأمانة أي بلاغ بشأن الحادثة، مضيفاً أنه يتم العمل على نصب مصائد خاصة للحيوانات الضالة، من بينها الكلاب دون قتلها، والهدف من ذلك الرفق بالحيوان.

فيما عبر رئيس المجلس البلدي بالأحساء الدكتور أحمد البوعلي، عن استياء المجلس البلدي بحادثة هجوم الكلاب على الطفل.

وقال إن الكلاب الضالة أصبحت تتسبب في حالات ذعر للأهالي وخصوصاالأطفال، لذا وجبت مكافحتها".

ودعا البوعلي جمعية الرفق بالحيوان إلى عقد اجتماع عاجل مع المجلس البلدي والأمانة، لحل الموضوع.

وطالب إياهم بالمزيد من التعاون، بالرغم من وجود فتاوي شرعيه من عام 1380 هجري، بجواز قتل الكلاب ماعدا التي تستخدم في الصيد أو الأثر، إلا أن القاعدة الشرعية تقول «الضرر يزال والضر: إلحاق المفسدة بالغير مطلقًا، لا يجوز الإضرار ابتداءً، كما لا يجوز انتهاءً، فيُزالُ الضررُ سواءٌ قبل وقوعه أو بعده".

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 10
1
السيدة
[ القطيف ]: 15 / 6 / 2019م - 1:47 م
اهمال من الاهل ليش تاركين اطفال بعمرهم خارج البيت
2
علي
[ جدة ]: 15 / 6 / 2019م - 1:58 م
لماذا يحمل العنوان مالايحتويه الخبر
أين الفيديو ؟؟؟
3
ر ع
[ القطيف / القديح ]: 15 / 6 / 2019م - 2:16 م
الحمدلله على سلامتك والله يحمي الجميع

تواجد الكلاب بين الأحياء هو تحدي لإثبات مدى جودة عمل المؤسسات في البلد

هو يشير إلى عدة أمور
- الجودة في توزيع وتجهيز الاراضي السكنية
- تطبيق المعاهدات الموقع عليها في مؤسسات عالمية
- موقعنا بين دول العالم في مسائل كثيرة من بينها:
-الحقوق
-الاحترام
-التطور
-الوعي
-التفكير
-النهضة
-التنسيق
-التخطيط
-المستقبل

لذا من يختصر الأمر بالقول اقتلوهم فهو ظالم لنفسه ولبلده حيث يعطي هذه المؤسسات شهادة كسل وخمول وابراء ذمة من هكذا حوادث وغيرها!
4
زائر
[ صفوى ]: 15 / 6 / 2019م - 2:43 م
البلد مليانة لجان تطوعية أشكال وألوان حتى أحيانا تشعر إنهم في سباق ومنافسة أو مزاد تطوعي والكل يزيد ويزايد ..!

ومافيه ولا لجنة في المنطقة للرفق بالحيوان ربما الكلاب والحيوانات لا يرجى منها أجر وثواب !!!
5
رامي
[ القطيف ]: 15 / 6 / 2019م - 2:57 م
عندنا في المجيدية بالقطيف مجموعة كلاب مستقرة في الحي و تم الإبلاغ عن طريق تطبيق أمانة الشرقية (بلاغات 940) و واتس أب مركز علاقات الجمهور ببلدية محافظة القطيف و لكن لم يتم حل الأمر للآن.
6
الجازي
[ صبري ع طال ]: 15 / 6 / 2019م - 3:27 م
المسؤلية على البيت اولا تقييل وماتدري وين البزارين !!!!
7
السيدة
[ القطيف ]: 15 / 6 / 2019م - 5:05 م
ال?يديو طلعته من جوجل
8
زهراء
[ القطيف ]: 15 / 6 / 2019م - 8:57 م
إهمال الأهالي يتحمله الأبناء لو نجا الطفل من الحيوانات الشرسة لن ينجو من الذئاب البشرية وربما لن ينجو من حوادث السيارات فكيف يترك أطفال من مثل هذا العمر بكل بساطة خارج المنزل دون رقيب
9
عيسى الوروير
[ القطيف ]: 15 / 6 / 2019م - 11:19 م
كل الوصف والم الحدث لا يبرر ابادة هذا النوع من الحيوانات بل على الجهات من بلديات ووزارعة البيئة وهيئة حماية الحياة الفطرية التعاون فيما بينها للقيام بعمل يحمي الناس ويحافظ على حق بقاء الكائنات في اماكنها الطبيعية او اماكن يتم انشاؤها لها خصيصا لتحقيق هدف الحماية للجميع
10
ابدمنساك
[ القطيف ]: 16 / 6 / 2019م - 9:45 ص
عندهم وعندنا خير من الكلاب الضاله بحي الزمرد بالخويلدية