آخر تحديث: 19 / 9 / 2019م - 8:37 م  بتوقيت مكة المكرمة

الشيخ الصويلح يحث على بث الثقافة الصحية في المجتمع

جهينة الإخبارية

حثَّ الشيخ محمد الصويلح على بث الثقافة الصحية في المجتمع والمبادرة لتعديل السلوك الصحي للانسان وذلك لضمان السلامة البدنية والجنسية والنفسية والعقلية والاجتماعية، حتى يتم الحد من تأثيرات الإصابة بالأمراض وكل ما يسوء بالصحة.

وقال في تاسع محاضراته العاشورائية والتي يلقيها في مسجد أم البنين في حي مَيَّاس في محافظة القطيف: بأن المجتمع يعاني من ضعف ملحوظ في الثقافة الصحية ولذا ترى الكثير من الناس لا يقوم بعمل فحوصات مبكرة أو متابعة حثيثة حول سلامة جسمه من الأمراض وهذا قد يؤدي لاكتشاف المرض بعد استشرائه.

وأشار إلى أن طبيعة الإنسان يولي اهتماماً كبيراً لعلاج الأمراض العضوية لكن بالمقابل هناك إهمال ملحوظ في اهتمام الأسر والعوائل بالأمراض النفسية التي قد تصيب أحد أفراد الأسرة فإما إهمال المرض وتجاهله أو علاجه بطرق غير سليمة.

وأوضح بأن مرض الاكتئاب هو أحد الأمراض النفسية المستشرية في العالم وهو يؤثر سلباً على طريقة التفكير والتصرف ومن شأنه أن يؤدي إلى العديد من المشاكل العاطفية والجسمانية كما أن المصاب بهذا المرض لا يشعر بلذة الحياة ولا الهدف من وجوده فيها.

واعتبر طبيعة البيئة التي يوجد فيها الإنسان والأوضاع والظروف التي قد يصعب مواجهتها كالمشاكل الاقتصادية والأسرية والعاطفية أحد الأسباب الرئيسية لمرض الإكتئاب.

وانتقد الكيفية الخاطئة التي يُتَعامل فيها مع المريض النفسي في المجتمع وذلك باقصائه وعدم دمجه مع بقية الناس أو التعالي عليه وإشعاره بالنقص واللاأهمية.

ودعا أصحاب المراكز والمؤسسات الاجتماعية لعقد ندوات متعددة في تثقيف المجتمع حول القضايا الصحية كما دعا أبناء المجتمع للتفاعل مع هذه البرامج.

وأشاد بجهود بعض الحسينيات والمساجد التي عملت في أيام عاشوراء على بث الثقافة الصحية وذلك من خلال وضع ركن في المسجد أو الحسينية لتعريف المستمعين ببعض المعلومات الهامة التي تتعلق بصحتهم كما قدم شكره للكادر الصحي الذي أعطى من وقته لخدمة المجتمع خلال هذا الموسم.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
محمد حسين البدري
[ القطيف ]: 10 / 9 / 2019م - 6:59 م
اتسائل عن سبب عدم نقل جهينة موجزا لمحاضرات باقي خطباء المنبر في منطقتنا والاقتصار على سماحة الشيخ الصفار والصويلح فقط
2
محمد
11 / 9 / 2019م - 11:10 ص
الوصفة بسيطة أخي محمد ..

جرب أرسل خبر أي من المشايخ للصحيفة على البريد وسينشروه.

يعني ما في سر