آخر تحديث: 15 / 11 / 2019م - 4:53 م  بتوقيت مكة المكرمة

عنوان الكتاب لن اختبئ خلف أصبعي

أمير الصالح

تذكر أنه نفس عوامل نجاحك المساعدة قد تكون هي نفسها عوامل مساعدة في اغراقك بالتعاسة. فقد تكون عوامل كالدين، القبيلة، الجنسية، القومية ‏أو أي تصنيف آخر عامل قد تُحسن استخدامه وتوظيفه لخلق نجاح مهني أو اجتماعي أو حزبي أو وطني وذات العامل المساعد قد يستخدمه ‏خصومك للتناوش بك وإسقاطك بنا على انتماءك الديني أو القبلية أو القومي أو الطائفي او الاجتماعي وهكذا أمور تحدث في معظم الأمصار والأمم وعبر التاريخ. 

الفهرس

الفصل الاول:

استقراء خطوط الاعتداء الموجه

الفصل الثاني:

المكاشفة التدريجية

الفصل الثالث:

إعداد خطط الدفاع الاستراتيجية

الفصل الرابع:

النفس الطويل بين اضاعة الحقوق واستردادها

الفصل الاول:

استقراء خطوط الاعتداء الموجه

كلكل اصحاب ايدلوجية قراءة مختلفة عن صاحب الايدلوجية الاخرى في قراءة المشهد الوطني في معظم دول العالم الثالث بشكل عام وفي كل دول العالم. عندما تجالس أبناء الطبقات الاقل حصة او ابناء الاقليات الاقل تواجدا في سلم مناصب صناعة القرارات تسمع قصص وتروى احداث على انها افعال مورست في حق ابناء جلدته.

في الحي

في المدارس

في الجامعات

في الاسواق

في الوظائف

في المحاكم

في الخدمات العامة

في الترقيات الوظيفية بكل القطاعات

تسمعه يقول عما وقع من مظالم على ابناء مجتمعه.

بالملخص هناك شعور بمستويات مختلفة من ابناء اقليات متنوعه ان هناك من يود ان يستفرد بالامتيازات فيخلق جملة مفاهيم وممارسات ليستحوذ بموجبها على كل ما يستطيع من خيرات ذات الوطن تارة بشعار الاغلبية وتارة بشعار الدين وتارة بشعار الولاء وتارة بشعار المذهب وتارة بشعار العرق الانقى وتارة بالانتماء المناطقي او القبلي او الجهوي. واذا لاح في الافق علامات الضعف والتدارس والتخلف والانهيار ايضا وجهت التهم للحلقات الاضعف في المكون الوطني او الاجتماعي او الديني واكبل لهم التهم والنبز بالالقاب والطعن بالولاء والخيانة.