آخر تحديث: 28 / 3 / 2020م - 9:32 م  بتوقيت مكة المكرمة

المؤشر الحلقة 3

المهندس أمير الصالح *

من أبجديات الرياضيات ان الأرقام تستخدم للدلالة على القياس والشفرة والعدد والموقع والمقارنة وهذا يعكس ما يمكن قياسه وتسمى Metrics. في عالم مؤشرات الأداء تفرد الكثير منها وتخصص التقارير المحتوية على الأرقام بهدف القياس للمقارنة وتحقيق النتائج المتطلع لانجازها، KPI. في احد الشركات التي عملت بها وجدت اكثر من 45 مؤشر أداء رئيسي واكثر من 105 مؤشر أداء تشغيلي واكثر من 1160 مؤشر أداء للافراد!

المؤشرات الذكية يتم ادراجها لإيجاد اجوبة شافية على الأسئلة الاستراتيجية للشركة أو المنظومة في المجالات التي تود إنجازها استراتيجيا مثل تصاعد الأرباح وتصاعد نمو الطلب وتصاعد رضا الزبائن وتقليل نسبة الانبعاث للملوثات.

المؤشر الذكي يجيب او يساعد في تحديد الاجابة على الامور التالية ويختصر الاجابة لما يعرف ب مؤشر الاسئلة الفعالة key performance question، KPQ:

- تحديد الاهداف الاستراتيجية

- تحديد الاسئلة التي يورد المؤشر الجواب لها في مجال محدد

- تحديد المستفيد / الجهة يستوجب تحديد نوع المؤشر

- تحديد كيفية توظيف المؤشر واعطاء تفسير لصورة واضحة خالية من اللبس والغموض والتداخلات

- تحديد طرق جمع المعلومات

- تحديد طرق القياس والحساب للمؤشر

- تحديد اسقف المؤشر بالحدود القصوى والدنيا performance thresholds

- عدم جعل المؤشر هو الحد الفيصل في القرارات او يحل محل الاهداف remember: KPI are not targets.

- ضرورة تحديث قراءة الأرقام بحيوية وبشكل مستمر لان المؤشر الفعال هو المؤشر المبني على المعلومات الطازجة والمحدثة باستمرار.

يقال من قبل رواد التحليل الرياضي ان المؤشرات التي لا تخدم تحقيق الاهداف مضيعة للمال والجهد.

ويقال ايضا ان مقارعة تصنيم المؤشرات ضرورة والواجب اعادة المراجعة للوحة المؤشرات واعادة طرح التساؤل بين الحين والحين إذا ما كان هذا أو ذاك المؤشر محدد اي اهمية او يجب ردمه او استبداله بمؤشر آخر. هناك من يعيد تقييم القرارات والمخاطر key performance risk، KPR، التي تبنى فقط وفقط على مؤشرات الاداء.

هناك من بعض الإداريين والمتنفذين من يجيد اللعب في الارقام وخلط الأوراق ويخدع ويضلل القراء من حملة الاسهم والمراقبة القانونية ومتخذي القرار داخل الشركات والمنظمات من خلال الاجتزاء او التكييف او التدليس او التزييف او التفسير المغالط. وهذا الموضوع اي التضليل من خلال مؤشرات الاداء بالذات يحتاج الى مهارات عديدة لدى المحلل او المسترشد بلوحات المؤشرات. وهذه المهارة غير متواجدة في الكثير من الاداريين ممن هم / هن قليلي الكفاءة او قليلي الخبرة العملية والعملية.

معظم المؤشرات تسلط الضوء على:

- مؤشر الارباح

- مؤشر المبيعات

- مؤشر معدل رضا الزبائن

- مؤشر معدل تزايد التوسع الجغرافي

- مؤشر مستوى ربط الموظف بصناعة القرار داخل الشركة employee engagement

وهناك الكثير من القرارات في التنفيذ الاجرائي او الاستراتيجي تتم بناء على مؤشر الاداء لجزء أو كل المنظومة. بعض مؤشرات الاداء تفرغ من محتواها بأساليب ملتوية وبعضها توظف تعسفيا لأغراض وقتيه. نستعرض واياكم بعض ادوات التفريغ او التوظيف السيئ لمؤشرات الاداء وهو ما يعرف ب مؤشر السلوك، key behavior indicators KBI، في وقت لاحق.