آخر تحديث: 3 / 7 / 2020م - 1:14 م  بتوقيت مكة المكرمة

جديد الشيخ اليوسف: الشباب وثقافة الزواج

جهينة الإخبارية

صدر عن دار أطياف في القطيف ودار روافد في بيروت كتاب جديد للشيخ الدكتور عبدالله اليوسف بعنوان: «الشباب وثقافة الزواج»، الطبعة الأولى 1441 هـ - 2020م، ويقع في 94 صفحة من الحجم الوسط.

من المواضيع المهمة التي تشغل بال الشباب والفتيات موضوع الزواج، فمع بداية مرحلة الشباب وتفتح الغرائز وخصوصاً الغزيرة الجنسية التي هي من أقوى الغرائز عند الإنسان يبدأ التفكير الجاد في الزواج.

ولأن الزواج يشكل انعطافة رئيسة في حياة كل إنسان، وهو مصدر للسعادة إذا نجح أو للشقاء إذا فشل، فإن الحرص على نجاحه وديمومته يشكل التحدي الأكبر لمرحلة ما بعد الزواج.

ويتناول المؤلف في هذا الكتاب في الفصل الأول منه بعض المفاهيم المرتبطة بمقدمات الزواج كالزواج والسعادة، ونظرة الإسلام إلى الجنس، والمراهقة والغريزة الجنسية، ومفهوم الحب وارتباطه بالزواج.

وركّز المؤلف في الفصل الثاني على مسألة الزواج المبكر وعوائق تحقيقه والحلول المناسبة لتجاوز تلك العوائق والعقبات، وأهم أهداف الزواج وفوائده وغاياته بصورة عامة.

وأما الفصل الثالث فقد تناول المؤلف المعايير الصحيحة في اختيار شريك الحياة، وتحديد أهم الصفات والخصائص والسمات المطلوبة في الطرف الآخر سواء كانت الزوجة أم الزوج.

ويهدف هذا الكتاب إلى تشجيع الشباب والفتيات على الزواج، وتعميق الرؤية الدينية تجاه بعض المفاهيم التي تتشغل تفكير الشباب والفتيات بلغة معاصرة؛ كمفهوم الحب والجنس والغريزة الجنسية والسعادة الزوجية، والتركيز على معايير اختيار شريك الحياة لأنها الخطوة الرئيسة لضمان نجاح الزواج واستمراره.