آخر تحديث: 23 / 7 / 2019م - 3:59 م  بتوقيت مكة المكرمة

الشيخ الصفار يؤبن الملا منصور المقابي

جهينة الإخبارية مكتب الشيخ حسن الصفار

أكد الشيخ حسن الصفار على أهمية دور خطباء المنبر الحسيني في تعزيز القيم الدينية في المجتمع، وتوثيق الصلة بين الناس وخالقهم الذي يريد لهم الهداية والسعادة في الدنيا والآخرة.

وقال: انه لا ينبغي للخطيب ان يضيع وقت الناس في تفاصيل الاحداث التاريخية، على حساب معالجة ما يعانونه من ازمات ومشاكل اجتماعية وأخلاقية في حياتهم الحاضرة، داعيا إلى الاخذ بمنهج القرآن الكريم، في ذكر قصص الانبياء والأولياء، بالتركيز على مواقع العبرة والتأسي ﴿لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ.

وأشار سماحته إلى ضرورة تحلّي الخطيب بالالتزام القيمي والأخلاقي في سلوكه ومعاشرته للناس، ليكون قدوة لهم، وله مصداقية فيما يطرح من مواعظ وإرشادات.

ومشيدا بشخصية الفقيد الراحل الخطيب الملا منصور بن أحمد المقابي في حفل تأبينه بمناسبة مرور أربعين يوما على وفاته، الذي اقيم في حسينية المناميين في القطيف ليلة الثلاثاء 19 صفر 1434هـ.

وذكر الشيخ الصفار أن الخطيب الملا منصور الذي ولد سنة «1358هـ» كان معلما للقرآن والكتابة والقراءة لأبناء المجتمع شطرا من حياته، ونذر نفسه لخدمة المنبر الحسيني طيلة عمره الذي امتد 76 سنة وكان حسن الاخلاق والمعاشرة مع الناس حتى اختاره الله بعد شهور من معاناة المرض في اليوم الثامن من المحرم عام 1434هـ.

وقد اشاد سماحته بالتزام الفقيد بالمشاركة في صلاة الجماعة «هذه الشعيرة التي لم تأخذ موقعيتها في مجتمعاتنا بالمستوى المطلوب».

ودعى العلماء والخطباء إلى القيام بحملة توعوية لحث أبناء المجتمع على الالتزام بصلاة الجماعة، وان لا يتخلى أي خطيب أو طالب علم عن حضوره شخصيا في صلاة الجماعة، ليكون في ذلك خير تحفيز للناس.