آخر تحديث: 31 / 5 / 2020م - 11:53 م  بتوقيت مكة المكرمة

البحاري: الحاج عبد الرسول أحمد آل مغيص في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقل إلى رحمة الله الحاج عبد الرسول أحمد آل مغيص ”أبو جمال“ من أهالي البحاري «من سكان حي التركية».

الفقيد السعيد الحاج أبو جمال، موظف متقاعد من مديرية الأمن العام بالدمام، والد كلا من الشاعر جمال رسول وهادي رسول المعروفين، واجه متاعب صحية في السنوات الأخيرة ودخل على اثرها المستشفى لتلقي العلاج منذ أسابيع واختاره الله إلى جواره.

زوجة الفقيد: الحاجة نعيمة أحمد العوى «أم جمال».

الأبناء: جمال رسول «أبو محمد» وكمال «أبو علي» والحاج نصر الله «أبو حسن» والشاعر هادي رسول «أبو الحسنين» والمهندس محمد «أبو حسن».

البنات: آمال «أم زهراء» وفتحية «زوجة غازي آل كرم» ومنال «أم مصطفى عبدالمجيد عفريت» وزهراء «زوجة السيد نعمة الشريف» وجمانة «أم سيد محمد سيد زكي الجراش» وراوية وعقيلة «سيد حسين سيد علي آل محسن» وفاطمة «أم حسين برير آل قمبر».

التشييع: يحدد لاحقاً

فاتحة الرجال: تحدد لاحقا.

فاتحة النساء: تحدد لاحقا.

تاريخ الوفاة: الأربعاء 8 شعبان 1441 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد السعيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 3
1
أم قاسم
[ القطيف ]: 2 / 4 / 2020م - 11:32 ص
لا حول ولا قوة إلا بالله الف رحمة ونور على روحه ويحشره مع محمد وآله ويصبر أهله
2
إلى الله المرجع و المنتهى
[ ،،،، ]: 4 / 4 / 2020م - 1:59 ص
ألف رحمة و تنور تنزل على روحك أيها الجار المؤمن الطيب المحترم ... رحمك الله و رفع درجتك و أنزل الله سكينته على قلوب فاقديك
3
محمد
[ القطيف ]: 4 / 4 / 2020م - 4:48 ص
?


أسرة عائلة العبكري

يتقدمون بخالص العزاء إلى أسرة الفقيد المؤمن ( الحاج عبد الرسول أحمد آل مغيص / ابو جمال ) سائلين المولى العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته ويجعله في أعلى عليين بجوار النبي الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وأهل بيته الطاهرين.
رحم الله من يقرأ له وللمؤمنين والمؤمنات سورة الفاتحة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1).
الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7)

محمد صالح العبكري - ابو حيدر