آخر تحديث: 29 / 5 / 2020م - 9:42 م  بتوقيت مكة المكرمة

قول وفعل في كورونا كلنا مسؤولون

دكتورة لمياء عبدالمحسن البراهيم * صحيفة اليوم

استبشرنا خيرا بالقرار الملكي برفع منع التجول جزئيا في جميع مناطق المملكة من يوم الأحد 3 رمضان وحتى يوم الأربعاء 20 رمضان من الساعة 9 صباحًا وحتى الخامسة مساءً، مع الإبقاء على منع التجول الكامل على مدى 24 ساعة في مدينة مكة المكرمة والأحياء التي سبق الإعلان عن عزلها، إضافة إلى الأنشطة المستثناة في القرارات السابقة.

يحمل هذا القرار أبعادا اقتصادية واجتماعية منها عودة الحياة الطبيعية تدريجيا وعدم الإضرار بالقطاع الخاص من موظفين وتجار، وبعد أن استطاعت وزارة الصحة السعودية وبدعم سخي وتمكين من القيادة الرشيدة وبتضافر الوزارات والهيئات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني من تحقيق متطلبات منظمة الصحة العالمية للإعلان عن انتهاء جائحة كورونا من حيث:

* انتقال مرض كورونا تحت السيطرة.

* قدرة المنظومة الصحية على اكتشاف وعزل وفحص وعلاج المصابين والمسح النشط لبؤر التفشي لمنع انتشاره.

* تقليل الخطورة بالأماكن الخطرة ومنها المنشآت الصحية مثل توافر الأسرة وخدمات الطوارئ وغرف العزل والعناية المركزة وأجهزة التنفس، والأدوية وتجهيزات الحماية للعاملين.

* تحديد الأسس الوقائية بالمدارس ومقار العمل، وقد سبق هذا القرار في نفس اليوم إعلان وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية الدليل الإرشادي للوقاية من فيروس كورونا في مكان العمل، ومن المتوقع خروج دليل مشابه في الهدف من وزارة التعليم.

* السيطرة على الحالات القادمة من الخارج وهذا ما لمسناه في فرض الحجر الصحي لمدة 14 يوما لجميع القادمين من الخارج حتى التأكد من سلامتهم.

* أن يكون المجتمع واعياً.

يتحمل فيها المواطن والمقيم المسؤولية في حماية نفسه من العدوى وتطبيق التعليمات والإرشادات التي تمت التوعية بها مرارا وتكرارا من خلال وسائل الإعلام والاستشارات المباشرة.

هذه الفترة منذ 17 يوما مهمة في تحديد القرارات اللاحقة، لإعلان انتهاء الوباء والتعامل مع المرض كحالات، وبالتالي تتطلب أن نلتزم بالتباعد الجسدي، وبالاهتمام بالنظافة وغسل اليدين قبل لمس الوجه، وتجنب التجمعات، وغيرها من الاحتياطات التي سنحتاجها قبل أن يعلن أننا تعدينا مرحلة خطر تفشي الفيروس، فكلنا مسؤولون.

مديرة إدارة التوعية الصحية في صحة الرياض- استشارية طب أسرة، أخصائية صحة عامة وإدارة الأنظمة الصحية وإدارة الجودة