آخر تحديث: 27 / 11 / 2020م - 2:04 ص

متحديًا الإعاقة.. ”الحاجي“ يقتدي بالرادود باسم الكربلائي

جهينة الإخبارية هيفاء السادة - القطيف

تحدى الرادود سلطان الحاجي، من الأحساء، الإعاقة الحركية التي لازمته منذُ ولادته، ليشق طريقه في خدمة أهل البيت، وينتج ثلاث أعمال خلال شهري محرم وصفر.

وبين الحاجي، الذي يدرس بالمرحلة المتوسطة، أنه بدأ في هذا المجال منذُ نعومة أظافره، ولكنه بدأ بالظهور على الساحة الإنشادية منذُ ثلاث سنوات.

وجاءت أعماله الثلاثة الأخيرة بعنوان: يوم القيامة لشاعر علي عسيلي العاملي، وشهر المدامع لشاعر السيد زيد الفحام، وأمر الإله لشاعر لؤي حبيب الهلال، مشيرًا إلى أنها جميعا من ألحانه وهندسة حسام يسري.

وذكر الحاجي أن الصعوبات كثيرة جدًا، لكن لا مكان لها عنده، قائلً: ا إنه ولد مع توائم في الشهر السادس توفاهم الله وبقي هو بفضله سبحانه مع الكثير من المشاكل الصحية التي تحداها.

واستذكر محطاته المهمة قائلاً إنها بدأت منذُ قبوله بمدرسة البراء بن عازب الابتدائية حيث الأساتذة المميزون الذي لقي منهم كل الدعم والتشجيع، كذلك الشبل الحسيني بالإسكان مع وجدي المليفي والمشايخ، ومع المنشد صابر المضحي وكذلك وليد الجمعي واللقاءات مع كبار الرواديد مثل الملا باسم الكربلائي والسيد محمد المكي ومحمد بو جبارة وكذلك القائمين على المجالس الحسينية بقريته التويثير والاسكان.

ونصح ذوي الهمم أن يتوكلوا على الله ويثقوا بأنفسهم ويضعون الهدف أمامهم ويعملون بإصرار لتحيق طموحاتهم.