آخر تحديث: 4 / 7 / 2020م - 4:47 م  بتوقيت مكة المكرمة

81 إلف زائر وزائرة منذ بداية المهرجان

القرية التراثية تبهر 13 ألف زائر في ثالث أيام مهرجان الدوخلة بسنابس

جهينة الإخبارية

بلغ عدد زوار مهرجان الدوخلة الوطني السابع في بلدة سنابس بجزيرة تاروت في يومه الثالث 42700 ألف زائر تنقلوا بين الفعاليات المختلفة في المهرجان.

فيما وصل عدد الحضور إلى أكثر من 81350 ألف زائر وزائرة منذ بداية المهرجان وكانت نسبة التفوق لصالح العنصر النسائي والأطفال بصورة واضحة.

واستمتع الزوار امس بمشاهدة الفعاليات المختلفة والمعارض المتنوعة التي انتشرت في أنحاء المهرجان إضافة إلى المعارض الخاصة بالأطفال.

وشارك الحضور في البرامج الترفيهية والمسابقات التي وزّعت من خلالها الجوائز على المشاركين.

واشاد الزوار بالقرية التراثية والمعارض التجارية، ومعرض الأسر المنتجة، ومعرض الرسم التشكيلي، وخيمة الاستهلاك الذكي، والمقهى الشعبي.غرفة العروس الدوخلة

وشهد المسرح الخارجي إقبال من الزوار لمشاهدة العروض الحية التي تقوم فيها فرقة "VIP" في الهواء الطلق بالقرب من ساحل البحر, وأستمتع الحضور بعروض النار التي صفق لها الجمهور كثيرا.

وجذب معرض الأسر المنتجة الكثير من الزوار والذي يضم ما يزيد عن الـ 95 أسرة منتجة عرضت ما لديها من كورشيه وطباعة على الأقمشة وعطور وديكورات أوروبية والكثير من البضائع منزلية الصنع.

وشهدت القرية التراثية توافد أكثر من أكثر من 13 ألف زائر للقرية في اليوم الثالث، وحظيت القرية التراثية باهتمام خاص بما تحويه من موروث تراثي لأهالي محافظة القطيف بشكل خاص والخليج بشكل عام.

وقال المشرف على القرية التراثية موسى حسن الدغام: ان المهرجان يسعى من خلالها في كل سنة إلى تعزيز المكانة التراثية بما تملكه المنطقة من مخزون تراثي.

وأشار آل دغام الى ان منظمي المهرجان أضافوا حرفا جديدة إلى قرية التراث الشعبية ونالت حضورا كبيرا من الزوار المهتمين بالتراث والأجانب وكبار السن وأيضا الأطفال.

وحظيت غرفة العروس القديمة بعدد كبير من الزوار الأجانب من الجنسيات الكورية والصينة الذين أبدوا إعجابهم بالحياة القديمة التي كان يعيشها أهالي المنطقة الأوائل، رغم البساطة التي كانوا عليها حسب قول محمد آل طلاق المسئول عنها.