آخر تحديث: 1 / 4 / 2020م - 10:14 ص  بتوقيت مكة المكرمة
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
المرسى
ركن اللغة والأدب
عاشوراء.. وعي ومسؤولية
كل يوم سؤال
كلمة راس
مساحات حرة
نص كلمة
الإمام الكاظم: معالجة الطبقية
نادر الخاطر - 21/03/2020م
مناسبة ذكرى وفاة الإمام السابع «موسى بن جعفر الكاظم (ع)» علينا أخد بعض المفاهيم الإسلامية التي تواجهنا في الحياة اليومية التي تشكل نوع من تحديات المواجهة على المستوى الفردي والجماعي، ...
يوميات العزل الصحي «13»
أثير السادة - 21/03/2020م
كطائر مهاجر يخاف الوقوع ضحية الاصطياد، يختبئ الناس خلف المسافة في مجابهة مخاوف المرض، يحتمي الواحد منهم بهذه المسافة التي يرسم من خلالها علاقته بالأشياء من حوله، وهو يعتقد بأن ...
نظرة إلى تجربة «ووهان الصينية» التطوعية في مواجهة فيروس كورونا
علي عيسى الوباري - 21/03/2020م
”أثق بأننا سنحقق النجاح في مكافحة الوباء، ولكن بعض الطلبة الوافدين يشعرون بالخوف لأنهم شباب بعمر 18 أو 19 عاما فقط، ويجب علي رعايتهم مثل أخيهم الكبير بالرغم من الرعاية ...
من أجل القطيف
صباح عباس - 21/03/2020م
تزهر القطيف بكوكبة من المفكرين والمثقفين وتضاء سماءها بالنجوم العلمية والطاقات الأكاديمية وتشب على ترابها النخب من أهل الوعي والفكر وأصحاب الرأي ممن يمتلكون الفطنة والذكاء.
اليوم تواجه القطيف تفشي وباء كورونا COVID - 19 في حدث مزلزل وظروف استثنائية لم تعهدها من قبل بإصابات لا تقل عن 85 شخصاً وحجر صحي تجاوز حاجز 4000 مع تعليق أمني في الدخول والخروج حسب قرار وزارة الداخلية في تاريخ 13رجب، كما تم وضع...
حجية العقل عند الإمام الكاظم (ع)
عبد الله اليوسف - 21/03/2020م
اهتم الإمام موسى الكاظم ببيان فضل العقل وشرفه، وبيّن مكانته وحجيته في التشريع الإسلامي باعتباره المصدر الرابع من مصادره الرئيسة، وأوضح ضرورته في إنماء التفكر والتفكير، ومحوريته في بناء الأفراد بناء علمياً محكماً، وأهميته في تعزيز رشد المجتمعات الإنسانية.
وقد اتبع الإمام الكاظم مجموعة من القواعد والأساليب المهمة في البناء العلمي لأصحابه وتلامذته، وكان من أبرزها التركيز على بناء العقل والفهم والوعي في شخصياتهم، ومحاربة الجهل والخرافة والبدعة.
ولأهمية «العقل» في بناء...
حجر القطيف
سلمان العنكي - 21/03/2020م
الكل يعلم بأن القطيف في حجر صحي «بسبب وباء الكورونا البغيض» من كان فيها فعلاً اوخارجها وعلى مستوى عالمي. جاء الامر به رسمياً - أي الحجر - من حكومتنا الرشيدة ...
الملك سلمان.. في كلمته أبوة حانية وقيادة حكيمة
سهام طاهر البوشاجع - 20/03/2020م
جاء بالأمس خبر عاجل فزت له القلوب المرتقبة لخبر مفرح منذ أن اجتاح العالم فايروس ”كورونا“ المستجد «كوفيد 19» والذي سمي ”بالجائحة“ لسرعة غزوه العالم أجمع وأعقب كلمة ”عاجل“ بأن الملك سلمان حفظه الله سيلقي كلمة بعد قليل.. الأمر الذي زاد من تعلق القلوب والأرواح وجميع الحواس بشاشة التلفاز في انتظار تلك الكلمة وما ستسفر عنه.
وبقلوب مطمئنة واثقة بقائدها تلقت الناس الشاخصة وراء تلك الشاشات كلمات قصيرة لكنها تركت أثر...
نرفض الأنانية: السلع تكفي الجميع
نادر الخاطر - 20/03/2020م
في الأسبوع الماضي ذهبت في شراء كورن فليكس من احدى السوبر ماركت منطقة القطيف كنت اشتري السلعة الخفيفة السوبرماركت في غضون 15 دقيقة، حشه الوضع مختلف حيث دخلت السوبرماركت ابحث ...
واحة الحب والعلم والسلام
موسى الخضراوي - 20/03/2020م
القطيف ولادة الذهب، وواحة الحب والجمال والسلام. عروس المنطقة الشرقية، ووردتها الحمراء المطلة على ضفاف الخليج العربي.
حضارة ممتدة لمئات السنين، وتاريخ يدوي به الزمن، وثقافة، وأصالة، ومواقف. من المسلمات أن للقطيف في كل خير يداً، وما حمله الزمن لها من أمجاد أكبر من أن تحتويه الكلمات.
إن كانت الأمم المتقدمة بلغت أمجادها بالعلم، والإبداع، والمعرفة فالقطيف تحاكيها ألقاً وإشراقا، وإن كانت الأمم الخالدة خلُدت لكمالها، وفضيلتها فالقطيف أمة الخالدين في ذلك،...
الإمام الكاظم في فكر الأزمة
ليلى الزاهر - 20/03/2020م
يقول الإمام الكاظم سلام الله عليه مخاطبا علي بن يقطين: ”ياعلي كفارة أعمالكم الإحسان إلى إخوانكم، ياعلي من سرّ مؤمنا فبالله بدأ، وبالنبي ثنّى، وبنا ثلّث“ «المكاسب للأنصاري».
في ثناء الإمام الكاظم على التعامل الحسن مع الإخوان يجدر بنا الانتباه لذلك في وقت نحن بأمسّ الحاجة له وخاصة للوقوف مع المصابين بهذا المرض والتخفيف عنهم بالسؤال عنهم وتفقّد أحوالهم، ومساندة عوائلهم بالكلمة الطيبة ذات المردود الإيجابي، وما قام به بعض الأخوة...
السلاح البيولوجي بين الحقيقة والمؤامرة‎
حسين آل هويدي - 20/03/2020م
هناك اختلاف في الآراء بين الأكاديميين وكذلك أهل الخبرة في مجال الأمن على أيهما أخطر فتكا السلاح النووي أم السلاح البيولوجي؟ لا يسعني المقارنة بين الإثنين في مقال صغير ولكني سأكتفي بذكر بعض الفروقات الأساسية: الانفجار النووي محدود المساحة والمكان نوعا ما والآخر لا يعرف حدودا في الانتشار، والفارق الثاني أن الأول معلوم الفاعل والثاني مستترا، ولكل من الإثنين عواقب وخيمة على الإنسانية وقد تطول البيئة إذا كانت متمثلة في...
الإمام موسى بن جعفر (ع)
عبد الرزاق الكوي - 20/03/2020م
قال تعالى: {إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ليطهركم تطهيراً}
تحل علينا مناسبة وفاة الإمام موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (عع)، في هذا الظرف العظيم على البشرية يحرم شيعة واتباع أهل البيت (عع) بسبب هذا الظرف العصيب حضور المجالس المبارك للمشاركة في تقديم العزاء للرسول (ص) والأئمة (عع)، فإن حرمت محبيهم وشيعتهم الظروف القاهرة من حضور واجب التعزية أن لا...
يوميات العزل الصحي «12»
أثير السادة - 20/03/2020م
نقترب الآن من إكمال الأسبوع الثاني من فترة العزل الصحي، تابعنا فيه قصصاً وأخباراً يومية عن إصابات جديدة داخل خط العزل وخارجه، كما شهدنا تتابع القرارات وتكاثر الحواجز من حولنا، ...
علي الخنيزي.. شهامة وإنسانية
نداء آل سيف - 20/03/2020م
منذ أن تفجرت قضية الأطفال المخطوفين من مستشفى الولادة بالدمام ومستشفى القطيف المركزي «موسى الخنيزي ومحمد العماري ونايف القرادي»، ومن ثم عودتهم إلى أهاليهم الحقيقيين، في قصة تابعها الجميع، برزت في الأثناء شخصية مميزة سرعان ما خطفت الأضواء، ألا وهو الحاج علي الخنيزي، والد المختطف العائد موسى. حتى أيام قليلة سبقت عودة الأبناء الثلاثة إلى أهاليهم، لم يكن الحاج الخنيزي في نظر الكثيرين من معارفه أكثر من تاجر ناجح دمث...
المواطن بين تجار الأزمات
عباس سالم - 19/03/2020م
لقمة العيش هي أهم حق لكل مواطن ومقيم على أرض الوطن الغالي «المملكة العربية السعودية»، لكن تجار المواد الغدائية والدوائية دائماً مايستغلون هلع الناس غير المبرر في حال الأزمات العالمية ويقوموا باحتكارها ورفع أسعارها.
غياب الضمير جعل الفساد يعشعش بين الناس بكافة أشكاله وأنواعه، وزاده ضعف المسؤوليات وغياب الأمانة والإخلاص الوطني لدي الكثيرمن الناس، هو الذي تسبَّب في تمادي الأيدي المجرمة من بعض العمالة الوافدة في تكرار إجرامها على الوطن والمواطن،...
سيد الشعائر
محمد المبارك - 19/03/2020م
في البداية لا أريد أن أتوسع في النبذة عن الاحساء فقد كتبت في ذلك مقالات مستقلة ومقدمات لمقالات أخرى.
ولو كتبنا في ذلك بشكل موجز لعلمنا بأن للاحساء تاريخاً ضارباً في القدم فتاريخها يعود إلى أكثر من «4000 الآف سنة قبل الميلاد وتعاقبت عليها حضارات كثيرة وأقوام عدة كالساميين والفينيقيين والكنعانيين، وغيرهم» «1».
وأما من الناحية العلمية فالكثير منا يعرف بأن الاحساء كانت محط رحال كثير من العلماء وأهل العلم «حتى أنه...
الجوال في مواجهة كورونا
يوسف أحمد الحسن - 19/03/2020م
فرق بين أن تواجه الأمراض بمجرد الكلام والتمنيات أو بالدعاء وحده دون عمل وأن تواجهه بسلاح العلم والتقنية. فقد أصبحت العلوم اليوم ليس مجرد ترف أو وسائل ترفيه وتسلية أو كماليات بل ضرورة قصوى يعتمد عليها تطور أو تخلف مجتمع ما أو حتى العالم كله.
وفي ظل انتشار وباء كورونا شمرت مختلف دول العالم عن ساعد الجد لديها من أجل محاصرة ومكافحة هذا المرض عبر حزم كبيرة من الإجراءات الوقائية والعلاجية...
قطعة الشوكولاتة كورونا في زمن الكورونا...
حسين علي الربح‎ - 19/03/2020م
كورونا الذي حل ضيفا لعله غير مرحبا به عند الغالبية العظمى من المجتمع، إلا الفئة القليلة الصابرة التي تلقته بالأحضان وافترشت له السجاد الأحمر كعلامة ترحيب حارة، ومن المعروف تاريخيا ان السجاد الأحمر الممتد له برتوكولا عالميا من أجل الترحيب بالضيف القادم جاءنا من الأدب اليوناني القديم سنة 458 قبل الميلاد كترحيب بالقادة المنتصرين في الحرب الدائرة وقتئذ أو ما أطلق عليها بحرب طروادة ليتم استخدامه لأول مرة في التاريخ...
درة كاظمية
فاضل علوي آل درويش - 19/03/2020م
ورد عن الإمام الكاظم (ع) قوله لهشام بن الحكم: «يا هشامُ لو كان في يدك جوزةٌ، وقال الناس: في يدكَ لؤلؤةٌ ما كان ينفعُك وأنت تعلم أنّها جوزةٌ؟ ولو كان في يدكَ لؤلؤةٌ، وقال الناسُ: إنّها جوزةٌ ما ضرَّكَ وأنتَ تعلمُ أنّها لؤلؤةٌ؟» «بحار الأنوار ج 1 ص 136».
«المشهد الفكري المجتمعي»
نحتاج في حياتنا لمثل تلك الدرر الحكمية التي تمثل إنارات نهتدي بها في دروب الحياة، فيخطىء من يتوهم انتفاء...
إدارة الوقت في زمن الحجر
فؤاد الحمود - 19/03/2020م
الوقت له دوره الكبير في حياة الإنسان من حيث كونه فرد أو مجتمع، وذلك لتحقيق الأهداف بشكل فعّال، وإدارة الوقت هي معرفة كيفية أداء المهام بالشكل المطلوب في زمن قياسي ...
وقفة مع مظاهر النمو اللغوي عند الأطفال
حسين أحمد آل عباس - 19/03/2020م
يشتكي الكثير من الأهالي من مشكلة تأخر النطق عند الطفل أو بعض المشاكل اللغوية كالتأتأة واللجلجة وغير ذلك.
ولتسليط الضوء أكثر حول الموضوع نورد في هذه المقالة التطور الزمني للغة الأطفال بالإضافة إلى بعض الممارسات الداعمة للوالدين في تعاملهم مع فلذات أكبادهم آملين أن تكون الفائدة والنفع للجميع.
* يبدأ النمو اللغوي عند الأطفال على شكل بكاء بعد ذلك مناغاة فتقليد.
* يتميز كلام الطفل في بدايته بالرطانة «أي الكلام غير المفهوم»...
في ظل وباء كورونا: إدارة المخاطر في نماذج العمل التجاري والصناعي؟
أمير الصالح - 19/03/2020م
مع التزام المواطنين بقرارات وتعليمات الوزارات المعنية بملازمة بيوتهم لتقليل التعرض لوباء كورونا، أضحى معظم أصحاب الأعمال الصغيرة وشبه المتوسطة في معضلات إدارية وأزمات مالية كثيرة. من جهة أخرى تداعيات الكورونا المصادف لهبوط أسعار النفط التاريخية انعكست على الهبوط الحاد في مؤشرات الأسهم المحلية والدولية وانتكاسات في أسواق المعادن النفيسة مثل الذهب. بمعنى آخر سواء كنت مستثمر أو صاحب أعمال حرة أو مضارب في الأسهم فإنك دخلت جولة هبوط حاد...
16 طريقة لإدارة المخاوف والقلق من فيروس كورونا
عبدالله العوامي - 19/03/2020م
ترجمة وبالتصرف: عبد الله سلمان العوامي
بقلم: الدكتورة س رو ويلسون، أخصائية الارشاد والصحة النفسية في جامعة هارفرد
المصدر: ملحق الخدمات الصحية في جامعة هارفارد حسب الرابط أدناه
مع ظهور معلومات عن فيروس كورونا وتزامنا مع تنفيذ خطط الاستجابة لمكافحته، يمكن أن يكون هناك مجموعة واسعة من الأفكار والمشاعر وردود الفعل. فيما يلي بعض المعلومات والمصادر المفيدة:
ردود الفعل الشائعة:
يرجى الادراك أنه يمكن أن تكون هناك مجموعة واسعة من ردود الفعل والتي تمتد لفترات...
الرسالة الكونية
موسى الخضراوي - 19/03/2020م
لا أحد في الدنيا - في وقتنا المعاصر - إلا ويعيش حالة من الاضطراب النفسي غير المسبوق في حياته.
فيروس كورونا يحمل فلسفة كونية خاصة ورسالة للبشر لم تكن لتصلهم إلا بهذه الكيفية.
لا شك أن رسالة السماء اتّبعتْ الطريق الأكمل والأجمل للناس والذي لا تتحقق الغاية إلا من خلاله وإن احتاج بعض التضحيات.
تعالى الله أن يخلق الناس ليعذبهم، غير أن بعض الناس اختاروا لأنفسهم العذاب الأليم.
نحن البشر -...
وورث سليمان داوود
رياض الشيخ باقر بو خمسين - 19/03/2020م
لقد ورث سليمان (ع) من والده داوود (ع) النبوة والملك، وما يخص المملكة من عهود ومواثيق خارجية وقد خصت الآية الكريمة {وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنْطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِنْ كُلِّ شَيْءٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ} الآية 16 هذه العهود الخارجية.
فقد كان لمملكة داوود (ع) علاقات سياسية وتجارية مع مملكة سبأ الحميرية «ملوك البحار» الواقعة جنوبا مباشرة على حدود مملكته والمتاجرون بالمنتجات الآسيوية الصينية. ومع...
الإمام الكاظم (ع)... ففروا إلى الله
رضي منصور العسيف - 19/03/2020م
قال تعالى:
«وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى أُمَمٍ مِّن قَبْلِكَ فَأَخَذْنَاهُم بِالْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ لَعَلَّهُمْ يَتَضَرَّعُونَ» الأنعام آية «42»
في حياة المعصومين (عع) دروس وعبر لمجمل حياتنا، لذلك علينا أن نقرأ سيرتهم العطرة ونقتبس منها ما يكون علاجًا لمشاكلنا.
في هذه الظروف الراهنة وما يمر بنا من أزمة فايروس كورونا والذي كان تأثيره شاملاً لمجمل حياة العالم، علينا أن نقف مع أنفسنا لحظات ونفكر فيما يكون لنا بلسمًا شافيًا وأن يوقف قطار الاكتئاب والهموم...
وفي هذا الصدد...
يوميات العزل الصحي «11»
أثير السادة - 19/03/2020م
افرك يديك حتى يقال عنك مجنون، هكذا حال النصائح الرائجة بين الناس في يوميات المرض، وهي تجعل من النظافة طقساً خاصاً، له أساليبه التي ينهمك الواحد منهم في محاولة اتقانها، ...
كورونا الجديدة.. من المسؤول؟
زكي أبو السعود - 18/03/2020م
تواجه البشرية اليوم تحد كبير في مواجهة هذا الوباء. وكما يتداول في وسائل الإعلام تجري في البلدان المتطورة في صناعة الأدوية محاولات متعددة لإيجاد الدواء الفعال في معالجة المصابين بهذا ...
من القطيف: فخر واعتزاز بالقيادة في ملف ”كورونا“
نادر الخاطر - 18/03/2020م
عندما يمتطي القلم صهوة الجواد ويحرك العنان أحاسيس الفخر والاعتزاز مما تقوم به مملكتنا من تجهيزات وإنجازات في الحد من انتشار فيروس ”كورونا“، تمثلت القيادة الرشيدة من ربان سفينة ماهر ...
إدارة أزمة فيروس كورونا
علي عيسى الوباري - 18/03/2020م
ربما الكثير يتجه في معالجة أزمة فيروس كورونا للأطباء والمختصين بالفيروسات وهم بالفعل من المساهمين في علاج هذا الوباء بل العنصر الأهم وعليهم عبء كبير يثقل كاهلهم. لكن هل قضية تفشي ...
يوميات العزل الصحي «10»
أثير السادة - 18/03/2020م
للتو عدت من ربيع البساتين في غرب المدينة، الأوامر التي أغلقت المساحات العامة، جعلت من المشي في فضاء الرقعة الخضراء خياراً بديلاً، رجلاي تعرفان هذا الطريق جيدا، فهي تمشي بكثير ...
عطلة كورونا
بسام المسلمي - 17/03/2020م
في سنة 1665م، طوق الطاعون العظيم مدينة لندن ومات بسببه 7165 شخصا في أسبوعه الأول. وقد بلغ العدد الإجمالي للوفيات 100000 شخص أي ما يقارب ربع السكان تقريبا حينها. وقد دفن ضحايا الطاعون في حفر كبيرة، وكان كثير من الرجال والنساء يقفز إلى داخل هذه الحفر ليُدفنوا أحياءً بدلاً من مواجهة آلام المرض. وقد هرب كثيرون خارج لندن. في تلك الأثناء، أغلقت جامعة كامبريدج أبوابها كإجراء احترازي مؤقت ما جعل...
مستوى المخاطر المقبول
علوي الماجد - 17/03/2020م
هل يوجد مستوى مخاطرة مقبول؟
نشهد في هذه الأيام موجة ڤايروس كورونا COVID - 19 المستجد المنتشر في عدد كبير من دول العالم، ومنها المملكة العربية السعودية. وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي تضج بالأخبار حول هذا الموضوع، ولا أبالغ إن قلت أن مجموعات الواتساب تركت كل شيء وتتحدث عن الڤايروس فقط.
هنالك مصطلح في عالم السلامة والصحة المهنية حول المخاطرة وقبولها بين الممارسين والمحترفين - المخاطرة المقبولة Acceptable/Tolerable Risk والتي تعني أن تحقيق...
لماذا تنتشر عدوى فيروس كورونا المستجد بشكل متسارع وكيف تكمن السيطرة عليه
عبدالله العوامي - 17/03/2020م
ترجمة وبالتصرف: عبد الله سلمان العوامي
بقلم: السيد هاري ستيفن Harry Stevens
المصدر: صحيفة واشنطن بوست حسب الرابط أدناه
تاريخ النشر: 14 مارس 2020م
بعد اكتشاف الحالة الأولى من فيروس كورونا المستجد في أمريكا، تم الإعلان عن المرض الناجم عن سلالة جديدة من الفيروس التاجي، وبعدها تدفقت تقارير عن المزيد من الإصابات بشكل بطيء. وبعد ذلك بشهرين، تحول هذا السيل من التقارير إلى تيار منتظم من الإصابات.
وعند رسم هذه البيانات للتقارير المتتالية بشكل علمي،...
يوميات العزل الصحي «9»
أثير السادة - 17/03/2020م
لا شيء في هذا الصباح سوى ظلال المواجهة المستمرة مع المرض، الشمس تطل بخجل على المدن الغافية على أطراف الماء، من خلف الضباب ترسل رسائلها الدافئة، هدوء يملأ فراغ الطرقات، ...
كوفيد 19 والناصفة
زكي أبو السعود - 17/03/2020م
مع تزايد الإصابات بفيروس الكورونا، أصبح معظم الناس ينامون ويصبحون على اخبار هذا الوباء، وانتشاره جغرافيا وعدد الإصابات في كل بلد من البلدان التي هاجمها هذا الفيروس، وكذلك عدد الوفيات ...
قصص خلف جدران الحجر!
ليلى الزاهر - 17/03/2020م
ربما صرفني الجلوس في منزلي عن رؤية البحر وجماله، لذلك وقفتُ أرقب حديث أمي وهي تُشيد بخطط الدفاع الهجومية ضد كورونا أو الجائحة العالمية «covid - 19» ولن ننسى تسمية أخرى تدور في أفق كبار السن «مكرونيا» أيا كان اسمه فذلك المدعو كورونا ألهب الذكريات وأعادها إلى ذاكرة أمي لسنوات عديدة وهي تتحدث وتلملم أحداثها من هنا وهناك حول مرض الجدري الذي ساد زمنها وهيطفلة صغيرة.
هناك فرق بين تبادل الأحاديث...
الوطن أمانة في أعناقنا..
سعود عبد الكريم الفرج - 17/03/2020م
هذا الاستنفار الذي اعلنته الدولة حفظها الله في جميع المرافق لم يأتي من فراغ بل هو إجراء وقائي لمنع انتشار وباء كورونا في بلادنا ورغم شفاء العديد من الحالات وخروجهم من المستشفى لا يعني إنحسار الخطر. فعدد الاصابات اخذة في الازدياد ولازالت المستشفيات تستقبل حالات اشتباه وهذا جرس انذار مَوجه لنا كمواطنين يحثنا على الالتزام بالتعليمات والقواعد الصحية بكل مسؤلية وشعور وطني.
إن الوطن أمانة في أعناق الجميع خاصة أولئك القادمين...
هل سيفتقدونك إذا رحلت
ياسين آل خليل - 17/03/2020م
سؤال قد يضعك في حيرة من أمرك، أو لربما قد لا يعني لك الكثير. معظم الناس اليوم تائهون، غارقون في بحر لجّي، ترفعهم موجة وتحط بهم أخرى. سلامتهم النفسية باتت تحت المحك. كثرة المُلمّات وتعاظم المسؤوليات جعلت هم الإنسان الأكبر يتمحور في كيفية خروجه من مأزق اللحظة الراهنة، فكيف به يفكر فيما سيحدث له بعد رحيله. هل يفتقده أحد، أو أن يكون نسيًا منسيا..!
لكن يا ترى هل يمكننا تعميم هذا...
شتسوي هناك؟
أمير الصالح - 17/03/2020م
وضع صورة له وهو في بهو فندق خمسة نجوم في احد الدول المجاورة في قروب الواتس اب مع تعليق: أين تعتقدون هذه اللقطة؟ القروب يتكون من خليط من الأصدقاء المختلفين الأجيال والطبائع والآفاق.
بدأت التعليقات بأسئلة بسيطة.
- شتسوي هناك «ماذا تصنع هنالك»؟
- شعندك «ماذا تفعل»؟
- منهو مسافر معاك؟
- من اللي وراك في الصورة؟
والأسئلة تتقاطر دون الانتظار لجواب او رد من صاحب الصورة. ...
أصنام الجهل ومعركة كورونا
حسين زين الدين - 17/03/2020م
في هذه المرحلة الحرجة التي يشهدها العالم نتيجة تفشي وباء كورونا، هناك من يريد أن يستغل هذا الحدث في دغدغة مشاعر الناس بنسج شيء من قصص الخيال الموروث عبر تمرير بعض من التفسيرات الوهمية بين عقول الناس الذين يعيشون همّا مشتركا يصحبه جزء كبير من الهلع والخوف على حياتهم نتيجة الأرقام والإحصاءات التي تعبر عن حجم آثار تفشي هذا الوباء على عصب حياتهم وحركة نشاطهم بمختلف مجالاتها، محاولين التشبث ولو...
الإعلام وكورونا.. أيهما أخطر؟
تركي مكي العجيان - 17/03/2020م
لم يعد الإعلام المعاصر مقتصراً على القنوات الفضائية، والإعلام الرسمي فحسب، بل أصبح اليوم بإمكان كلِّ فردٍ بيده هاتف نقّال ذكي أن يمتلك قناة إعلامية شخصية وينشر ما يريد، كيف يريد، متى يريد.
ووسط هذا التقدم والتطور التكنولوجي والإعلامي الذي لم تشهد له البشرية نظيراً من قبل ظهر وانتشر هذا الوباء الخطير كورونا، والذي صنّفته منظمة الصحة العالمية كوباء عالمي.
ولك أن تتخيل حجم القنوات الإعلامية التي ترصد حركة انتشار هذا الفايروس...
عبر الأثير
عادل أحمد آل عاشور - 16/03/2020م
تتخطى المشاعر الإنسانية النبيلة كل الحدود والجغرافيا حينما تكون صادقة، فهي بذلك تثبت بأنها أقوى من كل الأزمات والكوارث. وفي المواقف الصعبة تنكشف مدى قوة العلاقات بين البشر، ومصداقية المشاعر في قلوب الناس.
رسالة من قريب واتصال من بعيد، سؤال عن الحال واطمئنان على السلامة، كلها وسائل كفيلة بأن تربط بين جدة والجبيل، والرياض بالقطيف وسائر المناطق الجميلة في هذا الوطن الكبير. ومن خلالها تصير المسافات قريبة، وتتآلف القلوب مع بعضها...
رجاء لكل مواطن في عصر الكورونا
مفيدة اللويف - 16/03/2020م
عندما نستيقظ كل صباح ومع وضعنا الحالي بإنتشار فيروس الكورونا «covid - 19» فإننا مباشرة نفتح تطبيق الواتس أب حتى نطَّلع على آخر الأخبار والتطورات عن انتشار المرض او انحساره، ...
ما مدى جدوى المبادرات الفردية في مواجهة الأزمات الكبيرة؟
محمد أبو زيد - 16/03/2020م
مع تقديرنا وإحترامنا لكل المبادرات الإيجابية التي تطلق من هنا وهناك لمواجهة ما يمر به المجتمع في ظل هذه الجائحة العالمية التي تمر به. لفت نظري كما الكثير من المتابعين للشأن ...
حميتك في الحجر الصحي
رضي منصور العسيف - 16/03/2020م
إذا كنت تتبع نظامًا غذائيًا صحيًا لأجل التخلص من الوزن الزائد، فاحذر أن تفسده في أيام الحجر الصحي، وإليك بعض النقاط: اهتم بمواعيد الوجبات، لا تتناول طعامك بشكل عشوائي. لا تجعل الملل ...
”كورونا“ والمناسبات الدينية
سهام طاهر البوشاجع - 16/03/2020م
حينما علقت جميع المناسبات الاجتماعية والدينية على خلفية إجراءات الاحتياط والسلامة من انتشار فايروس ”كورونا“ المستجد والكثير منالتساؤلات باتت تطرح على ساحة المجتمع ضجت لها وسائل التواصل الاجتماعي بين الحقيقة ...
قتل الكورونا وأصحابه
نادر الخاطر - 16/03/2020م
فيروس كورونا احتل حيزا كبيرا من اهتمامات السوشيال ميديا وأغلفة الصحف والمجلات، حيث اصبح شبه موجة رعب، البعض من الكتاب اتهم استهتار قسم من شرائح المجتمع بالتهاون مع فيروس ”كورونا“، ...
اللياقة الذهنية
زكي الشعلة - 16/03/2020م
قمنا بدراسة استطلاعية شملت 270 شخصًا عن مدى فعالية تعليق الدراسة والحجر الصحي في تخفيف حدة القلق من أزمة انتشار فايروس كورونا 2020 وكانت الاستجابة من أفراد المجتمع سريعة وإيجابية على الأسئلة التي تمحورت في ثلاثة جوانب وذلك لمعرفة الشعور الحقيقي والإحساس الداخلي أثناء الأزمة الصحية لمرض كورونا على المستوى المحلي والعالمي 2020 وأثره النفسي على الفرد والأسرة والمجتمع والوطن وهي كالتالي:
1/ قائمة دراسة القلق على المستوى الفردي وشمل...
بإرادتنا.. نختار ان نمرض
عبد الله الدبيسي - 16/03/2020م
لن أوجه اللوم هنا الى مثل تلك التجمعات الطائشة كما حصل على كورنيش القطيف. لقد اوسعها الجميع استنكارا.. الكلام موجه الى شرائح من المجتمع لا زالت في غفلة عما يجري ...