آخر تحديث: 16 / 5 / 2021م - 9:26 م

استعراض 51 منجزاً نوعياً لإدارات ومكاتب تعليم الشرقية

جهينة الإخبارية نوال آل يوسف

استعرضت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية ممثلة في أمانة التعليم برنامج ”المنجزات النوعية“ 51 منجزاً نوعياً وذلك خلال اجتماع مجلس الإدارة التعليمي الذي ترأسه المدير العام رئيس المجلس الدكتور سامي العتيبي.

وقل أمين تعليم الشرقية أنور الزهراني، أن المنجزات ذات التأثير الإيجابي والنتائج الملموسة والتي ترفع مستوى الجودة والكفاءة هي ما تحرص على تطويره أمانة التعليم.

وأكد على منطقية المنجزات النوعية التي رفعت للأمانة، وظهرت النتائج التي أحدثتها سواءً على مستوى الإدارة أو مكاتب التعليمأو النتائج المرتبطة بالميدان.

وأضاف، أن الأهداف الشاملة لمثل هذه البرامج تحقيق الممارسات التطويرية على الداء العام ورفع كفاءة العمليات وتجويد المخرجات

واستعراض المجلس التقرير التفصيلي لمراحل العمل في برنامج المنجزات النوعية متزامناً مع نشر المنجزات النوعية التي انطبقت عليها المعايير على المنصات الرسمية لإدارة تعليم الشرقية، وبلغ العدد الإجمالي للمنجزات النوعية المشاركة واحد وخمسين منجزاً نوعياً.

وبلغ عدد الإدارات المشاركة في استعراض المنجزات «8» إدارات بنحو 21 منجزاً نوعيا منفذاً،، في حين كان عدد مكاتب التعليم بالشرقية المشاركة في المنجزات «5» مكاتب، وكانت عدد منجزاتها النوعية «30» منجزا نوعيا.

يشار إلى أن التقرير، هدف لتعزيز التفكير الناقد والتحليل العلمي للإدارات والمكاتب بشأن منجزاتها من خلال تقديم تقرير تحليلي شامل تناول مجالات المنجزات وأبعاد التقييم وتحديد مناطق القوة، ومناطق التحسين وفجوات الأداء الأمر الذي منح الجهات آفاقا لبناء خطط مجودة تضمن مرونة تطبيق المنجز ومتابعته؛ وتسليط الضوء على قياس جودة المنجز وأثره بالتركيز على أهمية تنوع أدوات قياس الأثر ورصد نتائجه، والتركيز على فاعلية الأهداف الموجهة بالمؤشرات لضمان كفاءة المخرجات والنتائج.