آخر تحديث: 13 / 6 / 2021م - 1:47 ص

حلة محيش: الحاج حبيب علي مكي الراشد في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقل إلى رحمة الله تعالى الحاج حبيب علي مكي الراشد «أبو زكي»، من أهالي حلة محيش.

الفقيد السعيد الحاج أبو زكي، موظف متقاعد من السكة الحديد، خادم أهل البيت، قائم على مجلس حسيني بمنزله. والد محمد الراشد، عضو لجنة التنمية الاجتماعية بالحلة، والمعلمة زهراء الراشد، وأفراح وكميلة الراشد العاملتان في دار المسنين بسيهات، ومنى الراشد، الادارية بمستشفى الصحة النفسية بالدمام، وجدّ الدكتور خليل البطران، الاخصائي بمستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، وآلاء البطران، الممرضة بقسم الطوارئ بمستشفى القطيف المركزي، ورباب البطران، الممرضة بمستشفى الصحة النفسية بالدمام. واجه الفقيد أبو زكي متاعب صحية في الآونة الأخيرة، إلى أن وافاه الأجل بمنزله واختاره الله إلى جواره.

الزوجة: الحاجة بتول كاظم الفلفل «أم زكي» والحاجة بتول عبد الكريم أبو ديب.

الأبناء: زكي «أبو حسن» وهاني «أبو علي» وحسين «أبو علي» ومحمد «أبو حيدر» وصادق «أبو بتول».

البنات: فاطمة «أم د. خليل ابراهيم البطران» وزهراء «أم جود حسين آل باقر» ونادية «أم حسين سالم العيسى» وأفراح «أم سيد هاشم سيد محسن الهاشم» وكميلة «أم حيدر محمد آل عباس» ومنى «أم رضا محمد العجيان».

الأشقاء: علي بن علي «أبو حسين».

الشقيقات: المرحومة مريم «أم ابراهيم عبدالله حسين الراشد» وحليمة «أم جابر جعفر الجنبي».

التشييع: مساء اليوم الأربعاء.

تاريخ الوفاة: الأربعاء 28 شوال 1442 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد السعيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

للإبلاغ عن أخبار الوفيات في محافظة القطيف؛ يرجى التواصل عبر:

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
أبو أحمد
[ سنابس ]: 9 / 6 / 2021م - 6:14 م
إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون
الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته
عظم الله لكم الأجر وأحسن الله لكم العزاء.
2
{ابوموسى}
9 / 6 / 2021م - 7:56 م
أَنَا لِلهِ وَآنَّا إِلَيْهُ رَاجِعُونَ.. ولا حول ولا قوة ألا بالله العلي العظيم
عَظْمُ اللهِ لَكُمْ الأُجَرُ للفاقدين وَأَحْسَنُ لَكُمْ العَزَاءُ.. أَتَقَدَّمُ لَكُمْ بأحر التَعَازِي وَالمُوَاسَاةُ فِي الفقيد السعيد الحاج ابو زكي ، سَائِلَا اللهَ العَلِي القَدِيرُ أَنَّ يتغمده بواسع رَحْمَتُهُ وَيُسْكِنَّه فَسِيحَ جُنَاتُهُ، وَيَحْشُرُه مَعَ مُحَمَّدٍ وَآلُ مُحَمَّدٍ الطَيِّبَيْنِ الطَاهِرَيْنِ، وَأَنْ يَلْهَمَكُمْ الصَبْرُ والسلوان.. وَرُحِّمَ اللهُ مَنْ يَقْرَأُ لَه وَلِلمُؤَمِّنِينَ وَالمُؤْمِنَاتُ سُورَةٌ الفَاتِحَةُ.