آخر تحديث: 28 / 10 / 2021م - 9:09 م

الجائزة الدولية لقادة المجتمع للدكتور عبدالله السيهاتي

جهينة الإخبارية محمد آل عبد الباقي - القطيف - تصوير: محمد العيسى - عبد العظيم الضامن

شارك الدكتور عبدالله بن علي السيهاتي في فعاليات ”المؤتمر الدولي لقادة المجتمع“ المنعقد أمس الجمعة بفندق دوسيت ثاني بإمارة دبي بالإمارات العربية المتحدة، والذي نظمه المركز العربي الأوروبي لحقوق الإنسان والقانون الدولي، بحضور نخبة من المستشارين والمثقفين والقادة المجتمعيين.

وألقى الدكتور عبدالله السيهاتي كلمة رئاسة المركز العربي الأوروبي، بوصفه رئيسا فخريا له، مؤكدا على أهمية السلام والتسامح والأمان بين الشعوب والديانات، منوها بدور قادة المجتمع في إرساء هذه المفاهيم الكفيلة بحماية المجتمعات من الانزلاق في التطرف والإرهاب والحروب.

وقال الدكتور السيهاتي: أطلقنا ”المؤتمر الدولي لقادة المجتمع“ ليتولى تسليط الضوء على قادة المجتمع في مختلف الحقول والمجالات، وإبراز دورهم المجتمعي في نشر قيم السلام والتسامح، وتشجيعهم على المضي قدما من أجل بذل مزيد من الجهود، نحو عالم ينعم بالسلام والتعايش السلمي.

وتابع السيهاتي في كلمته قائلا: لقد برهنت الأزمات أن قادة المجتمع هم صمام الأمان، والآلية الفعالة في دعم وتمكين وتنمية المجتعات، لافتا إلى أن أهم مستهدفات هذا المؤتمر تتمحور حول ترسيخ هذه الرؤية، ومؤازرة قادة المجتمع؛ لتحقيق أهدافهم الرائدة، وإبراز دورهم المجتمعي في هذا الشأن.

وضمت فعاليات الافتتاح عرضا تسجيليا عن المركز العربي الأوروبي، وكلمة رئيس المؤتمر المستشار إسلام الغزولي، وكلمة ممثل وزارة التسامح الأستاذ ياسر القرقاوي.

فيما اشتملت مشاركات الجلسة الأولى على أوراق عمل ”الوصول إلى رؤية مستقبلية لتعزيز قيم التسامح والسلام من خلال العلاقات الاقتصادية“ للدكتور عصام شرف رئيس الوزراء المصري الأسبق، و”الرؤية الوطنية لتعزيز السلم الاجتماعي“ للسفير عبدالله المعينة، و”صناعة المعرفة ودورها وتأثيرها في دعم السلام الاجتماعي“ للدكتور طلال أبو غزالة، و”دور قادة المجتمع التنفيذيين في تعزيز قيم التسامح والسلام“ للشيخ سالم بن سلطان القاسمي.

وحفلت أعمال الجلسة الثانية بكلمة المجلس النرويجي للتسامح، ألقاها الدكتور عادل عبدالله، وكلمة مكتب العلاقات الدولية، ألقتها الدكتورة أسماء بنت سعيد، وأوراق عمل ”الرياضة ودورها في دعم السلام الاجتماعي“ للدكتور ثروت سويلم، و”المؤسسات والجمعيات الخيرية ودورها في تعزيز التعايش الاجتماعي“ للشيخة فاطمة آل مكتوم، و”تفعيل المبادئ الأساسية لقيم السلام والتسامح في ضوء المسؤولية الاجتماعية“ للدكتور فتحي عفانة، و”ثقافة التسامح ركيزة أساسية لتغيير المفاهيم الخاطئة، والحث على التعايش السلمي وتقبل الآخر“ للدكتور أمين أبو حجلة، و”الدور الإيجابي لدمج أصحاب الهمم لنشر قيم التسامح والسلام“ للدكتور خالد السلامي.

واختتمت أعمال المؤتمر بكلمة التحالف الدولي للمحامين، ألقتها الأمينة العامة للتحالف المستشارة نديدة الدقاق، وكلمة قادة المجتمع، وتكريم قادة المجتمع من أجل السلام في مختلف المجالات، في مقدمها حصول الدكتور عبدالله السيهاتي على ”الجائزة الدولية لقادة المجتمع في السلم المجتمعي“ كما شملت وقفات الوفاء تكريم قادة المؤسسات الحكومية والمجتمع المدني، وتسليم شهادات حضور المؤتمر، وتكريم الإعلاميين.

وكان الدكتور عبدالله السيهاتي قد شارك في فعاليات ”القمة الدولية للاستدامة والنماء 2021م“ المنعقدة مؤخرا بفندق الرافلز دبي بالإمارات العربية المتحدة، والتي نظمها الاتحاد العالمي للابتكار والتطوير الثقافي، الذي يتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقرا له، بوصفه ضيف الشرف والداعم لأعمال هذا المؤتمر، والذي شهد انتخابه رئيسا فخريا للجهة المنظمة ”الاتحاد العالمي للابتكار والتطوير الثقافي“ وقدمت لسعادته جائزة القلب الماسي لفئة الريادة العالمية في الخدمة المجتمعية؛ نظير الخدمات الإنسانية، التي قدمها لمجتمعه في المملكة العربية السعودية.