آخر تحديث: 22 / 1 / 2022م - 9:41 م

أثار سلفاديازين الفضة الموضعي انحلال دم في طفل لديه نقص G6PD أصيب بحروق في جسمه

عدنان أحمد الحاجي *

ديسمبر 2021

المؤلفون الدكتور منير حسن البقشي وزملاؤه §

المترجم : عدنان أحمد الحاجي

راجعه المؤلف، الدكتور منير حسن البقشي

المقالة رقم 8 لسنة 2021

Topical Silver Sulfadiazine Trigger Hemolysis in a Child with Burn and Glucose 6 Phosphate Dehydrogenase Deficiency

Muneer Hassan Albagshi، et al.،

Hereditary Blood Diseases Center، AlAhsa. Saudi Arabia


الصورة ليست للطفل المذكور في هذا التقرير وانما نقلت من مصدر آخر[1] 

​الخلاصة: عوز سداسي فوسفات الجلوكوز النازع للهيدروجين «الفوال، ويطلق عليه أيضاً التكسر الفولي G6PD deficiency» هو اضطراب إنزيم خلايا الدم الحمراء الأكثر شيوعًا الذي يصيب مئات الملايين من الناس حول العالم. عوز اتزيم الخلايا الحمراء يصبح عرضة للإجهاد التأكسدي[2]  بعد استخدام بعض الأدوية أو المواد الكيميائية أو الطعام الذي يؤدي إلى انحلال الدم[3] . نقدم هنا حالة طفل يبلغ من العمر خمس سنوات أُدخل وحدة الحروق بعد تعرضه لحروق سمطية [المترجم هو شكل من أشكال حروق حرارية ناتجة عن سوائل حارة، مثل ماء مغلي أو بخار،[4] ] بعد انسكاب ماء مغلي عليه. وعولج بوضع كريم سلفاديازين الفضة[5]  على مواضع الحروق في جسمه وكذلك عولج بالباراسيتامول [لتسكين الألم وخفض الحرارة،[6] ] وبسوائل وريدية [أُعطيت له عن طريق الوريد].


​أصيب الصبي بشحوب[7]  ويرقان[8]  في اليوم الخامس من دخوله المستشفى مع وجود دليل على انحلال دم [9]  حاد، وكان يعاني من فوال G6PD deficiency حين حدثت الحروق. افترضنا أن سلفاديازين الفضة قد يُمتص من خلال الحروق وحينئذ من شأنه أن يُثير عملية انحلال دم في المصابين بالفوال؛ لذلك، ننصح باستبدال هذا المضاد الحيوي بمضاد آمن لهؤلاء الأشخاص المصابين بالفوال لو احتاجوا لذلك، بالإضافة، نوصي بوضع برنامج للبدء بفحص حديثي الولادة لاحتمال اصابتهم بالفوال في المجتمعات السكانية المنتشر فيها الفوال انتشارًا كبيرًا لتلافي احتمال التعرض للعوامل المثيرة للاجهاد التأكسدي، كم نوصي بزيادة الوعي في كل من العاملين في مجال الرعاية الصحية وكذلك عامة السكان.


سلفاديازين الفضة

التقرير عن الحالة

أصيب طفل سعودي يبلغ من العمر خمس سنوات بحروق بسبب انسكاب ماء مغلي عليه أثناء ما كان يلعب في مطبخ البيت. وعند وصوله قسم الطوارئ كان يصرخ من الألم الشديد. الحروق التي أصيب بها غطت 15٪ من مساحة سطح جسمه «وتعرف اختصارًا ب BSA، انظر [10] ». كما كانت الحروق على البطن من الدرجة الأولى[11] ، والحروق على الصدر والأطراف العلوية كانت من الدرجة الثانية[12] . أُعطي المريض مسكن ألم[13] على شكل باراسيتامول سائل عن طريق الوريد وعلاج التجفاف[14]  علي شكل سائل عن طريق الوريد.

وهذا الطفل هو الطفل الأول لأبويه غير القريبين رحميًا، وليس لديه سجل طبي سابق يُذكر ما عدا أنه كان يعاني من يرقان وليدي [اصفرار في البشرة والعين. [15] ] والذي عولج بالعلاج الضوئي[16] .

الفحوصات المطلوبة بعد ادخال المريض إلى وحدة الحروق كانت تحليل عد الدم الكامل «CBC، انظر[17] »، واختبار وظائف الكلى والشوارد وفحص وظائف الكبد، حيث كانت نتائج الفحوص كلها طبيعية. منع الطفل من تناول الأكل والشرب عن طريق الفم «NPO، انظر [18] ، ولكن وضع على سوائل وريدية ومسكنات ألم، ورانيتيدين [مخفض الحموضة المعدية] ومضادات حيوية وقائية «Cephradine». تم وضع كريم سلفاديازين الفضة على مواضع الحرق من جسمه مرتين في اليوم. في اليوم التالي بدأ يأكل ويشرب عن طريق الفم بشكل طبيعي دون أن يترك ذلك أي آثار ضارة عليه. تم مراقبة نتائج فحص عد الدم الكامل CBC وفحوص وظائف الكلى ووظائف الكبد «LFT» يوميًا وكانت طبيعية. في اليوم الخامس، أظهر فحص عد الدم الكامل CBC ووظائف الكبد قراءات غير طبيعية، ومستوى هيموغلوبين منخفض ومستوى ناقلة أمين الاسبارتات عالٍ[19] . في نفس اليوم أصيب المريض بتغير لون بوله إلى اللون البرتقالي في وجود دليل إكلينيكي على الشحوب واليرقان أثناء الفحص البدني. في ذلك اليوم عند تقييم مستوى النازع لهيدروجين اللاكتات «LDH، انظر[20]  كانت النتيجة 631 U / L وكانت نتيجة فحص كومبس[21]  سلبية. وبعد طلب فحص نشاط انزيم G6PD وفحص أجسام هاينز[22] . جاءت النتائج مؤكدة لوجود معتبر لأجسام هاينز وعوز إنزيم G6PD. لقد اشتبهنا في أن كريم السلفاديازين الفضة كان هو السبب الرئيس لنوبة انحلال الدم التي أُصيب بها المريض، لذلك قمنا بإيقاف استخدامه على المريض. استمر المريض في التحسن على المستويين السريري والمختبري، وخرج من المستشفى في اليوم الحادي عشر بمستوى هيموغلوبين يبلغ 9 جم / ديسيلتر.


عينات انحلال الدم في المختبر. العينة على اليمين تبين انحلال الدم

الاستنتاج

في المناطق التي ينتشر فيها الفوال G6PD deficiency أو إذا كانت حالة الاصابة بالفوال G6PD deficiency غير معروفة، يجب فحص المضادات الحيوية فحصًا دقيقًا لمنع عملية انحلال الدم لدى هؤلاء المرضى. ومن الضروري كذلك تجنب وضع كريم سلفاديازين الفضة على مواضع الحروق حتى تؤكد دراسات أخرى سلامته وملاءمة استخدامه في الذين يعانون من الفوال G6PD deficiency كم نود أن نوصي بوضع برنامج لبدء فحص حديثي الولادة لاحتمال اصابتهم بالفوال G6PD deficiency.

المؤلفون: الدكتور منير حسن البقشي ،وجابر الحبيب، ورندا عادل حسين ، وحكيمة الخميس، ومرتضى البقشي  

مركز امراض الدم الوراثية بالأحساء. المملكة العربية السعودية

مستشفى الولادة والأطفال بالأحساء. المملكة العربية السعودية

مصادر من خارج النص

[1] - https://www.ijburns.com/article.asp?issn=0971-653X;year=2016;volume=24;issue=1;spage=74;epage=77;aulast=Bhatia

[2] - ”الإجهاد التأكسدي هو حالة عدم التوازن في نظام العوامل المؤكسدة «oxidants» والعوامل المضادة للتأكسد «antioxidants» باتجاه إنتاج المزيد من العوامل المؤكسدة يعكس اختلال التوازن بين المظاهر النظامية لأنواع الأكسجين التفاعلية وقدرة النظام الأحيائي على إزالة سموم رد الفعل الوسيط بسهولة أو إصلاح الأضرار الناتجة يلعب دور كبير في مختلف الامراض لدى الانسان وعلى مدى تقدمه في العمر.“ مقتبس من نص ورد على هذا العنوان:

https://ar.wikipedia.org/wiki/إجهاد_تأكسدي

[3] - https://ar.wikipedia.org/wiki/انحلال_الدم

[4] - https://ar.wikipedia.org/wiki/حرق_سمطي

[5] - https://ar.wikipedia.org/wiki/سلفاديازين_الفضة

[6] - https://ar.wikipedia.org/wiki/باراسيتامول

[7] - ”الشحوب هو تغير لون الجلد ليصبح بلون افتح من لونه الطبيعي، ولا يعتبر الشحوب خطيرا الا إذا ظهر في جميع اجزاء الجسم كالشفاه، باطن اليد، اللسان وداخل العين.“ مقتبس من نص ورد على هذا العنوان:

https://altibbi.com/مصطلحات - طبية/علم - الامراض/شحوب

[8] - ”اليرقان عبارة عن مصطلح يستخدم لوصف اللون الأصفر للجلد وبياض العينين والسوائل التي في الجسم، وفي الغالب يختلف لون الجلد وبياض العينين من شخص لآخر لاختلاف مستويات البيليروبين، حيث أن المستويات العالية تؤدي إلى تغير اللون إلى الأصفر، بينما المستويات العالية جدًا تؤدي لظهور اللون البني“. مقتبس من نص ورد على هذا العنوان

https://www.webteb.com/gastrointestinal-tract/diseases/اليرقان

[9] - https://ar.wikipedia.org/wiki/انحلال_الدم

[10] - https://ar.wikipedia.org/wiki/مساحة_سطح_الجسم

[11] - https://mawdoo3.com/الحروق_من_الدرجة_الأولى

[12] - https://www.webteb.com/articles/حروق - الدرجة - الثانية_20889

[13] - https://ar.wikipedia.org/wiki/مسكن_ألم

[14] - https://ar.wikipedia.org/wiki/معالجة_التجفاف

[15] -https://ar.wikipedia.org/wiki/يرقان_وليدي

[16] -https://ar.wikipedia.org/wiki/علاج_بالضوء

[17] - https://ar.wikipedia.org/wiki/عد_دموي_شامل

[18] - https://en.wikipedia.org/wiki/Nothing_by_mouth

[19] - https://ar.wikipedia.org/wiki/ناقلة_أمين_الأسبارتات

[20] - https://ar.wikipedia.org/wiki/إنزيم_نازع_لهيدروجين_اللاكتات

[21] - https://ar.wikipedia.org/wiki/اختبار_كومبس

[21] - https://ar.wikipedia.org/wiki/جسم_هاينز

المصدر الرئيس

Muneer Hassan Albagshi et al. / International Journal of Medical Reviews and Case Reports «2021» 5 «10»: 58-60

https://www.ejmanager.com/mnstemps/172/172-1630758487.pdf?t=1641568542