آخر تحديث: 26 / 11 / 2020م - 6:15 ص
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
ركن اللغة والأدب
عاشوراء.. وعي ومسؤولية
كل يوم سؤال
كلمة راس
مساحات حرة
نص كلمة
الموجة الثانية
زكي أبو السعود - 02/11/2020م
خلال الايام الماضية بتنا نسمع كثيرا عن الموجة الثانية من الكورونا، في الوقت الذي لا زال العالم لم يلقط انفاسه بعد من تبعات الموجة الأولى. كما يقال «والرأي الاول والآخير للأطباء» ليس هناك اختلافات تذكر بين الموجتين، بمعنى ان نفس الاعراض لم تتغير، وطريقة العدوى وانتقال الفيروس من شخص لآخر لم يحدث عليها تغيير، وكذلك نوعية العلاجات المقدمة للمصابين. اذن لماذا يطلق عليها موجة ثانية؟ الجواب يكمن في عدد المصابين، ...
مخاوفنا من شر العين الحاسدة.. تخلق الكراهية في أنفسنا
عقيل آل سالم - 02/11/2020م
المخاوف من شر العين الحاسدة تشغلنا في حياتنا فعلا وتلهينا عن ما نفكر به من مصالح أخرى قد تفيدنا أفضل مما نهتم بها ونلهوا فيها ونحن لسنا أهل لتلك الأمور فأصبح الربط بها صعب وإستنكارها كذب والتفكير بها ذنب.
كل ماذكرته أعلاه أكثر ملامئة من أن ندخل المخاوف والرعب بقلوبنا من أن نصيب بأذى، حيث يعد خوفنا وحده أذى بإستشعارنا لوقوعه والسبب العين الحاسدة!!، ونحن في الحقيقة لم نصاب بها بل...
عمليات التكميم بين الطب الحقيقي والتجاري
عادل رضا - 02/11/2020م
الإصرار على الجانب الدعائي للترويج لعمليات التكميم والتجاوز على بروتوكولات العلاج العالمية المعتمدة امر اخذ جانب خطير لأن هناك إصرار على تجاوز ما هو حقيقة طبية.
المسألة ليست رغبات شخصية او حالة دعائية بوسائل التواصل الاجتماعي فالهوس المالي وصل الى مستويات غير مسبوقة لم اشاهدها بحياتي المهنية وانا اشعر بالخجل من البعض لمستوى الانحدار الذي وصلوا اليه من استخفاف بعقول البشر من العامة وأيضا بجرأتهم وانعدام الخجل الشخصي الذي تحول البعض...
سعة الصدر عند رسول الله (ص)
عبد الله اليوسف - 02/11/2020م
سعة الصدر وانشراح القلب من صفات الإنسان المؤمن، وهي صفة لازمة لتحقيق النجاح في الحياة العائلية والإدارة الوظيفية والاجتماعية والتطوعية وغيرها، وتبدو هذه الصفة الأخلاقية أكثر أهمية في شخصية القائد أو الإداري أو الشخصية الاجتماعية التي تتعامل مع مختلف شرائح المجتمع.
وهي صفة لا غنى عنها لكسب المعارف والأصدقاء وحفظ الود معهم، وكذا من أراد أن تتسع له مشارب الحياة فعليه التحلي بسعة الصدر وانشراحه.
سعة الصدر نعمة
امتنّ الله عز وجل في...
انتشار عوز سداسي فوسفات الجلوكوز النازع للهيدروجين «الفوال G6PD» في الأطفال شرق السعودية
عدنان أحمد الحاجي - 02/11/2020م
يعد عوز سداسي فوسفات الجلوكوز النازع للهيدروجين «الفوال ويطلق عليه أيضاً التكسر الفولي G6PD deficiency» أكثر أنواع نقص خمائر «أنزيمات» خلايا الدم الحمراء شيوعًا في جميع أنحاء العالم. ينتنتشر على نطاق واسع في مناطق الملاريا القديمة، وغالبًا ما يكون في الذكور منه في الإناث حيث تُورث الخميرة «الأنزيم» كصفة متنحية جنسية أي على كروموسوم X. لا يتم فحص حديثي الولادة لاحتمال إصابتهم بالفوال في المملكة العربية السعودية، على الرغم من وجود تقارير أولية عن انتشار هذا الاضطراب الجيني الوراثي.

لا تقلق فقط من تولي الذكاء الاصطناعي وظيفتك، لأنه من المرجح أن يصبح رئيسك!!
عبد الله العوامي - 02/11/2020م
لقد انشغلت قليلاً في الانستيجرام Instagram وفقدت متابعة الوقت. تندفع إلى مكتب منزلك لتسجيل الدخول بسرعة إلى العمل على أمل ألا يلاحظ أحد أنك تأخرت. للأسف، بمجرد تسجيل دخولك، تتلقى رسالة فورية من رئيسك في العمل: ”لقد تأخرت 17 ثانية عن العمل! ستتأثر نتيجة أدائك“. يا للقرف! إنه عمل صعب للتعامل مع مدير من تقنيات الذكاء اصطناعي.

حين تذكرت أروعَ زواج في التاريخ
هلال حسن الوحيد - 02/11/2020م
تعرفت على شبَّان في أعمارِ الزواج لم يقترنوا بنساء بعد، وكان أوَّل سؤالٍ مني لهم: لمَ لم تتزوجوا بعد فالأيام تجري وأنتم تكبرون؟ وهذا شهر ربيع، الشهر الذي تنفتح فيه شهيةُ الناسِ في مجتمعنا على الزواج!
كانت خلاصة الجواب أنهم يريدون؛ ولكنها أحد خيارين أحلاهمَا مر، فلأن هؤلاء الشبان محدودو الدخل، فإما المرأة التي كبرت في عائلة تيسر لها في عيشها كلُّ شيء فلن تنزل من العلوّ والراحة والغناء، وهي تنتظر...
تنبؤات درامية أم سينما متواطئة «52»
عبد العظيم شلي - 01/11/2020م
استدارت الكاميرات وأشعلت الفلاشات، وتحركت الأرجل على مسرح الخديعة قفزا ونطا، وكل العيون مبهورة.. أيعقل مايرى احلم أم خيال، وهم أم واقع، أصحيح كل ما يرى؟ واي حلم تحقق قبل 51 عاما ولم يتكرر حتى الآن في القرن الجديد، إعجاز علمي حدث سنة 1969م. فمنذ ذلك التاريخ دار كثير من الجدل، وارتبكت كثير من الدول، تفنيدات تطايرت ذات اليمين وذات الشمال وفي الأعلى والأسفل، من قبل من؟ من أفواه الاختصاصين ورؤية الباحثين ...
خمسُ أخوات افتتن بهنَّ محمد (ص)
هلال حسن الوحيد - 01/11/2020م
بحثت عمَّا أحبَّ النبيٌّ محمد (ص) في حياته، فوجدته ذاب في عشقِ أخواتٍ خمس. هنَّ أجمل ما خلق الله، لكن أجملهنَّ وأحلاهنَّ أقصرهن! وهي التي تزور في الظلام أوائلَ الفجر حين يحلو النوم وتكون الأحلام في أوجها. تستعجل الزيارة، فوقتها قصير وهي لا تصحب أيًّا من أخواتها اللاتي قد يأتينَ دونها مثنى مثنى، فإذا بها تزور وتقطع الأحلام وتحولها إلى حقائق! الأخوات الأربع أيضاً من أبدع ما خلق الله، لكن ...
الكوليرا تصنع قارئا
يوسف أحمد الحسن - 01/11/2020م
لم تأت آلاف حلقات برنامج لغتي الجميلة الإذاعية التي قدمها الكاتب والشاعر الكبير فاروق شوشة من فراغ، بل جاءت نتيجة مباشرة وغير مباشرة لشغفه بالقراءة والاطلاع منذ نعومة أظفاره. حيث إنه «وكما يقول» بدأ بالقراءة «وكان في التاسعة من عمره» من مكتبة والده «معلم وشاعر» والتي كانت في غرفة الجلوس ولم يكن يسمح لأحد بدخولها. لكن هذا الولد المتمرد خالف الأوامر بسبب شعوره بالوحدة والملل بعد منعه من الخروج من ...
جائزة البوكر تكشف الإبداع
عبد العزيز حسن آل زايد - 01/11/2020م
لا بدّ في البداية أن نشير إلى أنّ الجائزة العالميّة للرّواية العربيّة «IPAF» لا علاقة لها بجائزة مان بوكر البريطانيّة للرّواية «Booker Prize»، ولا ندري كيف تسلل للنّاس هذا الخطأ المُشاع؟، هل لكون البوكر البريطانيّة تدعم هذه الجائزة الإماراتيّة التّي تستقر في أبوظبي؟، أم لأنّها توازي البوكر البريطانيّة في نظر الرّوائي العربيّ؟، أم أنّه الخطأ الذّي استلطفه النّاس وسارت التّسمية وفق ما يستراحُ له؟، من المعروف أنّ الاسم الطّويل غير ...
القتل الهواية التاريخية للإنسان
جلال عبد الناصر - 01/11/2020م
أطلق البعض على السنة التي نعيشها بأنها سنة كورونا عوضاً عن 2020. وذلك على غرار سنة الطبعة التي حدثت في عام 1932م. وبعد سنوات طويلة سوف يتذكر الإنسان الظروف الصعبة التي فرضها الفايروس علينا. بدءاً من الحجر والمشاحنات الأسرية وإقفال المطارات لتبقى الأرواح التي حصدها الفايروس هي أهم ما يتعلق في ذاكرتنا. ولكن على الإنسان أن يتذكر جيداً بأن كورونا أعطت للإنسان فرصة لأجل أن يمارس هوايته المحببة والتاريخية ألا ...
التقنية والتأثير على المجتمع
أمير أبو خمسين - 31/10/2020م
الطفرة التقنية والإختراعات والإبتكارات المتزايدة بشكل يومي، بل في كل لحظة، أحدثت فجوة كبيرة في العلاقة ما بين الآلة والإنسان، ولم يعد من الممكن اللحاق بهذا الكّم الهائل من التطور التقني والتكنولوجي، بل أصبحنا مجرد أرقام، وعقولنا تم برمجتها كالخوارزميات، وذلك لما تتطلبه الحياة في عصرنا الراهن.
والفرد الذي لا يمتلك وسيلة تقنية أياً كانت كالجوال أو الكمبيوتر أصبح يطلق عليه أميّ، ليس الذي لا يعرف القراءة أو الكتابة، بل أميّ...
فَكَّرَ وَ قَدَّرَ بحلّة جديدة
ليلى الزاهر - 31/10/2020م
إنّ وصْف الرسالة الإسلامية بالعالمية خصّها بمخاطبة الإنس والجن، وجعل رسولها الكريم عَلَما شامخا يتوق الكثير ليغرف من سيرته الغرّاء ويسعى الفضول ليُشبع نهمه في سبْر أغوار شخصية غيّرت معالم القوانين الإنسانية برمتها.
ولابد أن نتذكر كيف كان الأحبار والرهبان يتعقّبون خطّ سيره منذ معرفتهم ببعثته المباركة. وظل ذلك التّعقب مستمرًا إلى أن أشرق فجر الدعوة الإسلامية على يديه المباركتين.
وإن كان البعض متيقنًا بصدق ما دعا له (ص) إبّان بعثته الشريفين...
قراراتك الإندفاعية إلى أين..!
ياسين آل خليل - 31/10/2020م
نحن كبشر يغلب علينا طابع الإندفاعية في تأدية مهامنا الحياتية اليومية. هذا من شأنه أن يعرضنا إلى ارتكاب الكثير من الأخطاء، ويجعل خياراتنا أقرب إلى العشوائية منها إلى النظامية الهادفة، التي تنبع من أنفس مطمئنة يسودها السلام والسكينة.
الوقت يَمُرُ سريعًا بينما ينتابنا شعورٌ غريب بالندم والأسى لما أصابنا من غفلة جعلتنا نُدمن الكثير من العادات السيئة والتي ليس آخرها هذه الاندفاعية الجنونية عند تأديَتنا للكثير من أعمالنا. لا شك أن...
الحاج محمد علي المطرود.. العبد الصالح
ميثم المعلم - 31/10/2020م
لقد مضى أربعون يومـًا على رحيل عميد عائلة المطرود العبد الصالح الحاج المرحوم محمد علي المطرود رحمه الله تعالى، وبرحيله فقدت مدينة صفوى رجلا ً بارزا معروفـًا مؤمنـًا تقيـًا ورعـًا طيبـًا مباركـًا صالحـًا. كان المرحوم الحاج محمد علي المطرود محبـًا للدين وأهله، يحب الخير، ويدعو له، ويسعى إليه، ويشجع عليه، ويفعله، ويتميز به. قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع): «فعل الخير ذخيرة باقية، وثمرة زاكية» بحار الأنوار المجلد 77. وقد ...
العمل الأهلي والتنمية الثقافية
محمد المحفوظ - 31/10/2020م
من الثابت تاريخياً أن الدولة الإسلامية قد انحرفت مبكراً في التاريخ الاسلامي. وعلى ضوء ذلك هناك معادلة غير محلولة، لدى الكثيرين، وهي كيف يمكن التوفيق بين هذا الانحراف المبكر، وابتعاد الدولة عن قيم الشورى والحرية في علاقة الحاكم بالمحكوم، وبين ازدهار الحضارة الإسلامية واتساع رقعتها الجغرافية والشعبية..
إن التوفيق بين هذا الانحراف، والازدهار الحضاري، هي تلك المعادلة التي يخطئ في فهمها وحلها الكثيرون. فيظلمون تاريخنا الحضاري عندما تستقطبهم مظاهر انحراف الدولة...
دور علماء الأحساء في الحفاظ على النسيج الاجتماعي
محمد علي الحرز - 31/10/2020م
مدخل:
إن الاختلاف بين البشر والتعدد في الآراء هي من سنن الله في خلقه منذ بدء الخليقة، وعلامة من علامات الرحمة، فمن مقتضى الحكمة الإلهية تباين الآراء واختلافها ولوسار الناس على نسق واحد لنعدم عنصر التطور الإبداعي بينهم ولله في ذلك الحكمة البالغة.
ومن أبرز مصاديق الاختلاف الخلاف المذهبي التي اقتضاها التاريخ الإسلامي وما نشأ فيه من تعدد توجهات وتيارات فكان هناك الشيعة والسنة وانحدر عن كلٍ منهما تيارات ومذاهب متباينة،...
لماذا نحتفل بميلاد النبي محمد (ص)؟
عباس سالم - 31/10/2020م
الاحتفال بمولد النبي يعد من مظاهر الحب لنبي الأمة محمد (ص)، إذ ليس الحبّ شيئاً يستقرّ في صقع النفس من دون أن يكون لهانعكاس خارجي على أعمال الإنسان وتصرّفاته، فمن خصائص الحبّ أن يظهر أثره على ملامح الإنسان المحب، وعلى قوله وفعله بصورةمشهورة وملموسة. بعد أيام سوف تطل علينا ذكرى مناسبة عزيزة على قلوب المسلمين وهي ذكرى مولد نبي الرحمة للبشرية النبي محمد (ص)، لكنها في هذا العام جاءت الذكرى في ...
ماذا لو لم استمع؟
زكي أبو السعود - 31/10/2020م
في الصباح وحينما تستيقظ من نومك، هل يخالجك شعورا بعدم الرغبة في الاستماع لنشرة الاخبار، يقيناً منك ان ما ستستمع اليه لن يحمل معه ما يسر، وانه من الممكن ان يكون يومك مختلفا لو لم تستمع أو لم تشاهد أو لم تقرأ اي من الاخبار التي تجلب لك الكآبة والانقباض النفسي! فكل ما تنقله وكالات الانباء هي اخبار القتل والدمار وسفك الدماء والكوارث الطبيعية والانانية التي تطبع السياسة الدولية جالبة ...
حياتك وشعور الرضا
سوزان آل حمود - 31/10/2020م
كل مازاد الرفض لما حصل لنا من أحداث ماضيه أو حاليه زادت مشاعرنا المؤلمه داخلناالتي تحرمنا لذة النعم من حولنا.. وكلما زاد القبول والتقبل والرضا رحلت تلك المشاعرالموجعه داخلنا تجاه موقف أو شخص ما
الرضا كنز من كنوز الحياة، ومن عاش وهو قنوع وراضٍ فقد ظفر بالراحة والسعادة، كماأنه لا يتطلب الشعور بالرضا أمور عظيمة فقط يكفيه النظرة الإيجابية والتفاؤل، والقناعةبما يملك الإنسان، والإيمان بأنه غني بنفسه وبذاته حتى وإن كان...
منتدى الثلاثاء... خليّةُ نحل ثقافية
ابراهيم بن سليمان المطرودي - 30/10/2020م
للابتداع والابتكار جناحان؛ أيمنهما الحرية الفكرية، وأيسرهما البحث العلمي، والبحث الحر هو آلة العقل في كل زمان ومكان لمواجهة الإلف والمألوف والرتابة. المسلمون محتجزون في صندوقين؛ الأول صندوق فيه مجموعة من المسلّمات حول علاقتهم بالعالم المحيط بهم وأهله، وهو صندوق مشترك بينهم، وإن اختلفت بيئاتهم وأزمانهم، ولعلي لو قلت: متفق عليه، ومجمع على ما فيه! لم أبعد في القول؛ فالمسلم الذي يعيش في إندونيسيا لا يختلف عن المسلم الذي يعيش...
الشيخ حاجي بن منصور الصائغ الأحسائي الأصفهاني
محمد علي الحرز - 30/10/2020م
تكمن أهمية النسخ الخطية لدى المحققين تبعاً لنفاستها من حيث عدة أمور تعد ذات أهمية وعناية لدى المحقق والباحث في التراث منها:
- كونها بخط المصنف أو قريب من عهده، فتتخذ مثل هذه النسخة كنسخة أصل لاعتمادها.
- وينظر لتمامها بحيث تتناول جميع فصول الكتاب من أوله إلى آخره.
- كذلك صحتها من حيث قلة الأخطاء اللغوية والإملائية وكونها مصححة ومقابلة.
- أيضاً يعد من النقط المهمة التي تنال محلاً من الأهمية لدى المحقق...
إِلَّا تَنْصُرُوهُ
فؤاد الحمود - 30/10/2020م
نصر الله نبيه (ص)، حيث لم يكن معه أحد ممن يتمكن من نصرته، وقد امتن الله على عباده في مواطن كثيرة بالنصر ”لَقَدْ نَصَرَكُمُ اللَّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ ?“، ونصرة النبي (ص) أمر واجب شرعي على جميع المسلمين كل بحسب تكليفه وإمكاناته. ونحن نعيش أيام ذكرى ميلاده المبارك يتجدد عند المسلمين روح الولاء والانتماء للنبي الأعظم (ص)، لذا تجد المسلمين يتفننون في إحياء ذكرى المولد الشريف وبأساليب مختلفة، ولعل بعض العوامل ...
فائدة لغوية «8»: ”كآبة واكتئاب“
أحمد فتح الله - 30/10/2020م
الكآبة والاكتئاب هما من الجذر ”ك أ ب“، في الأصل بمعنى السواد، واستعملت للحزن، أما معناه الاصطلاحي الطبي «النفسي» فحديث «انظر فقرة الفرق بين الكآبة والاكتئاب، أدناه»، ولعله ترجمة للمصطلح الإنجليزي ”depression“.
اكْتأَبَ وجهُ الأَرض: تَغَيَّرَ وضَرَبَ إلى السواد
مُكتَئِب: من اِكْتَأَبَ، رَمادٌ مُكْتَئِبٌ: ضارِبٌ إلى السَّوادِ. عَادَ مُكْتَئِبًا: عَادَ حَزِينًا، مُغْتَمًّا.
كَئيب: بمعنى حَزِين، مُنْكَسِر النَّفْسِ، مُغْتَمّ
كَئِبَ الرجلُ يَكْأب كَآبة، إذا حزن «جمهرة اللغة»، كَئِبَ زيدٌ لوفاة والده: انكسرت نفسه من شدّة...
لماذا من الضروري أن نسأل المراهقين المشخصين بالتوحد عن تعرضعهم للتنمر
عدنان أحمد الحاجي - 30/10/2020م
بقلم جوني داونز، استاذ اكلينيكي أول، جامعة كينجز كوليدج لندن وراشيل هولدن، باحثة في علم النفس السريري، صندوق مؤسسة الخدمات الصحية الوطنية
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعته الدكتورة أمل حسين العوامي، استشارية طب تطور وسلوك الأطفال
المقالة رقم 330 لسنة 2020
Why it is imperative to ask autistic adolescents about bullying
Johnny Downs
Senior clinical lecturer، King’s College London ...
تحفة من الإمام العسكري
فاضل علوي آل درويش - 30/10/2020م
ورد عن الإمام العسكري (ع): من الفواقر التي تقصم الظهر، جار إن رأى حسنة أطفاها، وإن رأى سيئة أفشاها» «بحار الانوار ج 75 ص 372». يشير الإمام الحسن (ع) إلى فاقرة أي مصيبة كبرى تداهم المرء وابتلاء شديد يثقل على ظهره بقوة ألا وهو مجاورة جار السوء، فإن الضرر يتنوع ويكثر منه بسبب قربه المكاني والقدرة على الاطلاع على خصوصيات وأسرار جيرانه، مما يمكنه من استغلالها استغلالا سيئا يعمل فيه على ...
المرأة شعرة بيضة في لحية الرجّال
عادل القرين - 30/10/2020م
المرأة في كيانها مصدر الحياة والجمال، فهي الجدة، والأم، والزوجة، والأخت، والعمة، والخالة..
فكم تعيش هذه المرأة في بيتها؟
وكم هذه العزيزة تُكابد بحياتها؟
وكم هذه المُتطلعة تُكبلها الأيادي؟
وكم هذه الأمانة يُعتمد عليها؟
وكم هذه المُبدعة تُجلببها بعض العادات؛ وتُطوعها بعض القناعات بالجهل؟
نعم، أتت هذه الأسئلة بالتوالي، على أثر الوعي والنضج الذي تحمله على أكتاف المسؤولية والشعور.. ...
عالم مختلف
علي حسن الفردان - 30/10/2020م
منذ بدأ انتشار فيروس كورونا المستجد من الصين إلى الدول المجاورة لها وصار يزداد في الانتشار حتى انتشر في أغلب دول العالم وعانت الكثير من البلدان بل ولا زالت تعاني في جراء هذه الجائحة. فنرى كل يوم ازدياد في أعداد المصابين وكذلك في أعداد الوفيات لا سيما في كثير من دول أوروبا مثل إيطاليا واسبانيا وكذلك في الولايات المتحدة الأمريكية مما أدى لانهيار الأنظمة الصحية.
ولكن لا بد لهذا الوباء أن...
حفظ الأمانة شرف
زكريا أبو سرير - 29/10/2020م
قال الله تعالى في كتابه الحكيم في سورة النساء آية 58 «إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا» صدق الله العلي العظيم.
يستخف بعض العاملين في القطاعين العام الخاص بالأمور الشرعية لجهة عدم الاكتراث بالوفاء بالعقود وأداء الأمانة تجاه جهة عملهم، ومن ذلك على سبيل المثال استخدام أو إعارة أو تملك أدوات المنشأة...
الانضباط العلمي
رضي منصور العسيف - 29/10/2020م
سأله أحدهم: ما رأيك في «العمل الفلاني»؟
أجابه: لا أعلم فهو ليس من اختصاصي...
فرد عليه السائل مرة أخرى: أنت تمتلك هذه الخبرة ومع ذلك تقول لا أعلم...
فأجابه مرة أخرى: نعم لا أعلم.... ويمكنك سؤال الموظف «الفلاني» فهذا تخصصه...
إن البعض يريد منك أن تكون كجابر بن حيان الذي أطلق عليه العديد من الألقاب والتي منها ”الأستاذ الكبير“ و”شيخ الكيميائيين المسلمين“ و”أبو الكيمياء“. يريدونك «ويكيبيديا» تتحدث لهم في شتى التخصصات...
في حين نجد الدعوة...
فرق تسد
عبد الرزاق الكوي - 29/10/2020م
فَرِّق تَسُدْ هو مصطلح سياسي واقتصادي عسكري ويعني تفريق قوة الخصم الكبيرة إلى أقسام متفرقة لتصبح أقل قوة وهي غير متحدة مع بعضها البعض مما يسهل التعامل معها كذلك يتطرق المصطلح للقوى المتفرقة التي لم يسبق أن اتحدت والتي يراد منعها من الإتحاد وتشكيل قوة كبيرة يصعب التعامل معها.
وسياسة فرق تسد ليست بسياسة جديدة بل هي قديمة قدم السياسة نفسها حيث طبقها السومريون والمصريون واليونانيون القدماء لتفكيك قوى أعدائهم وتحييد...
محمد: لا طوفان ولا جراد ولا ريح!
هلال حسن الوحيد - 29/10/2020م
استشرت الاوبئةُ والأمراض الجسدية والعقلية والنفسية في كلِّ بقاعِ العالم دونَ تمييز قبل العام 571 ميلادي، ولأن اللهَ رحيم فقد وُلد أمهر وأشهر طبيب في تاريخِ البشرية في شهرِ ربيع الأول من ذلك العام. الطبيبُ المولود في ذلك التاريخ لم يعالج فقط عشيرته أو بلده أو القارةَ التي عاشَ فيها، لكنه كان شرياناً للحياة امتدَّ من شرقِ الأرضِ إلى غربها ومن شمالهَا إلى جنوبها. ومع أنَّ هذا الطبيب توفي إلا...
كيف نتجنب تربية جيل يستسلم بسهولة ولا يملك الشجاعة أو التصميم لإنهاء المهمة التعليمية
عدنان أحمد الحاجي - 29/10/2020م
دروس من كتاب عادة التعلم
تم النشر في 17 أغسطس 2014
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعه وقدم له البرفسور رضي حسن المبيوق، منسق برنامج التطوير المهني للمدرسيين، جامعة شمال أيوا
المقالة رقم 331 لسنة 2020
How Not to Raise a Generation of Quitters
Lessons from The Learning Habit Study ...
كسوة الكعبة تصنع في الأحساء
محمد علي الحرز - 29/10/2020م
نبذة تاريخية:
اشتهرت مدينة الأحساء منذ مئات السنين بصناعة النسيج، وخياطة المشالح «العبي» التي تصدرها لمختلف مناطق الخليج، وكان الأمراء والزعماء داخل البلاد وخارجها يفضلون البشت الحساوي لما يمتاز به من دقة صنع وجودة حياكة لا يجدوها في المناطق الأخرى، وهي صنعة توارثها الأحسائيون جيل بعد جيل، أكسبتهم سمعة وشهره بارزة جعلتهم يصدرون نتاجهم إلى دول الخليج كالبحرين والكويت والإمارات وعمان وقطر، وغيرها كالعراق وسوريا.
وكانت تختص بهذه المهنة عدد من الأسر...
بعد 5 أيام، هل يعاد انتخاب الرئيس ترامب ثانية؟
عبد الله العوامي - 29/10/2020م
يوم الأربعاء 28 أكتوبر 2020م
من الصعب الجواب على هذا السؤال ونحن في الأسبوع الأخير للحملات الانتخابية، ولم يبقى سوى بضعة أيام بمقدار أصابع الكف الواحد وبعدها يقرر الامريكيون رئيسهم المنتخب حين تفرز الصناديق الانتخابية اسم الفائز يوم الثلاثاء الموافق 3 نوفمبر 2020م.
وحيث أني لست معنيا بالأمور السياسية تحليلا، ولكني بصفتي متابعا وبشكل متواضع لبعض الاخبار الانتخابية سوف أقرا ما تبرزه بعض الصحافة والقنوات الإعلامية كعناوين رئيسية حول هذا الحدث المهم....
بهارات!
كمال بن علي آل محسن - 29/10/2020م
بعضُ المفرداتِ في حياتنا مؤثرةٌ وفعّالة: كالخبر أو المعلومةِ أو الرأي وما شابهها، ولها طرائقُ مختلفةٌ ومتعددةٌ ومتنوعةٌ عند نقلها إلى الآخرين، وهذا الأمرُ طبيعي - لا جدالَ فيها ولا لومَ - في يومياتِ الناس، ولكنّ العتبَ واللومَ يبدأ يلوحُ في الأفقِ ويصبحُ لازمًا ومؤكدًا عندما يكونُ النقلُ غير صحيحٍ بافتراءٍ وكذبٍ وتحريفٍ وتغييرٍ وزيادةٍ أو نقصان؛ مما يبدلُ في مضمونِ الخبرِ وحقيقته، ويغيرُ المعلومةَ تمامًا، ويقلبُ الرأيَّ رأسًا على...
القراءة والقهوة
يوسف أحمد الحسن - 28/10/2020م
لم يخطر ببال ذلك الراعي الإثيوبي الذي كان أول من اكتشف سحر البن حين لاحظ أثره على الماشية التي زاد نشاطها وبدأت في التقافز بعد أكلها لهذا النبات العجيب، لم يخطر بباله أن هذا النبات سينال من الشهرة والانتشار ما يفوق ربما أي نبات آخر يستخرج منه مشروب في تاريخ البشرية. فقد انتقلت هذه السمراء الساحرة من اثيوبيا إلى اليمن ثم إلى الشام ومنها إلى أوربا فسائر أنحاء العالم، ووصل ...
في يومِ مولده قَلَّبنا صحائفَ أعمالنا!
هلال حسن الوحيد - 28/10/2020م
ونحن في شهرِ مولد النبي محمد (ص) اشتاقت أنفسنا لشكره على قدرنا وليس بمقداره. فقلنا: كيف نشكر من وجدنا أنفسنا تائهين في صحراءٍ قفر، لا أنيسَ فيها ولا ماءَ ولا كلأ؛ بل نار حارقة؟ ثم فجأةً لمعَ سناءُ برقه فأضاءَ ما حولنا ورأينا الطريق، برقٌ بانَ من رجلٍ أمي قرشي هاشمي عربي تهامي مكي مدني، جاء من أم القرى ظاهرةً إنسانية عالمية تستحق الثناءَ وأن ترسم في أبهى حلة وصورة ...
هل سطت التكنولوجيا على حياتنا؟
ابراهيم الزاكي - 28/10/2020م
يبدو أن تكنولوجيا الاتصالات الحديثة أخذت سطوتها تتوسع شيئاً فشيئاً، ويمتد أثرها على الأفراد من مختلف الفئات العمرية. فمع تطور تقنيات الاتصال الرقمي، وتعدد وسائلها، وابتكار هواتف متحركة مرتبطة بالإنترنت على مدار الساعة، أصبحت شبكات التواصل الاجتماعي، أو الإعلام الاجتماعي، تشغل حيزاً كبيراً في الحياة اليومية لدى الأفراد في المجتمعات الحديثة، حيث أصبح الإدمان على استخدام الأجهزة الذكية في التواصل الاجتماعي يشكل تهديداً حقيقياً لعملية التواصل المباشر بين البشر. فها نحن ...
الريحان عطر الماضي وعبق الحاضر
سهام طاهر البوشاجع - 28/10/2020م
الريحان أو كما يسمى في الخليج ”المشموم“ تزينت به النساء العربيات في الماضي، أغصانه بوريقاتها الخضراء يتدلى من تحت خصلات شعرها، تفوح منه الروائح الزكية فكان عطرها الأول، كساها حلة من جمال، بأزهاره الوردية الصغيرة فوق جمالها، فكان رمزاً للجمال وعنوانًا للفرح في معظم المناسبات، يقطف من المزارع غضا طريا ويؤتى به إلى المنازل في سلال كبيرة تعكف عليه الجارات وتعمل منه تشكيلات جميلة تارة كزينة للشعر وتارة يلبس كقلادة...
التدخل المبكر للأطفال الذين يعانون من ضعف السمع يحسّن من استعدادهم لمرحلة الروضة
عدنان أحمد الحاجي - 28/10/2020م
بقلم الباحثة الدكتورة جازين مينزين - دير
28 سبتمبر 2020
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 333 لسنة 2020
Early Intervention for Children with Hearing Loss Improves Kindergarten Readiness
Research By Jareen Meinzen-Derr، PhD، MPH
Publish Date: Sept. 28,2020 ...
جزيرة تاروت تناشدكم!!
أحمد منصور الخرمدي - 28/10/2020م
”تاروت جنينة“ هذه مقولة ليست مني، هذه جاءت على لسان الآباء والأجداد، وكانوا يرددوها في مجالسهم، وفي ليال تسامرهم، كنا نسمعها ونحن صغار، فمن عدم الإنصاف، بل من الجهل أن لا نصدق ذلك!!
جزيرة ذات آثار، وكما تكرر ذكره، لجزيرة تاروت، تاريخ عريق موغل في القدم، عبر الحضارات التي سادت ثم بادت من فجر التاريخ وقد سطرت آلاف الصفحات الناصعة عن ماضيها في التاريخ والتراث.
يرجع تاريخ المنطقة إلى العصور الحجرية المبكرة...
فائدة لغوية «7»: ”سيالكوت“
أحمد فتح الله - 27/10/2020م
”سيالكوت“ «Sialkot»، بالبنجابية والأردية: «سيالكوٹ»، هي المركز الإداري لمنطقة سيالكوت، تقع في الشمال الشرقي من إقليم البنجاب «هي إحدى مدن البنجاب الغربية»، وهي المدينة رقم 12 من حيث عدد سكان المدن الباكستانية، تقع على بعد مائتي ميل من مدينة لاهور. ”سيالكوت“ مقاطعة تحمل اسمها، وهي من أقدم مدن الباكستان، وفي هجوم الاسكندر المقدوني على الهند في سنة 220 قبل الميلاد كانت مدينة عامرة، وهي اليوم مركز صناعي كبير اشتهرت بصنع ...
الإفلاس
أمير الصالح - 27/10/2020م
معظم نماذج العمل للشركات القائمة تبني فلسفة النمو للاعمال لديها على اسس متعددة ومنها على سبيل المثال لا الحصر:
- التدفق المالي المتنامي التاريخي الناتج عن المبيعات الاساسية او المبيعات الثانوية المتولدة من البيع الاساس «طلبات» / المنتجات الثانوية «المشتقات»
- الاصول المتنامية في قيمتها بسبب نمو القيمة السعرية
- الابتكار والتطوير لا سيما في حقول شركات الادوية والاتصالات
- الندرة والتخصص في النشاط التجاري او المتاجرة / التصنيع في الموارد الطبيعية النادرة
- العقود...
محمد لمن رسموه أنا لكلِّ الناس!
هلال حسن الوحيد - 27/10/2020م
جاءَ في خاطري أن أقدم قليلاً من الشكر للنبي الأكرم محمد صلى اللهُ عليه وآله في شهر ربيع الأول، شهر ولادته، فبحثت في الأشعار التي قالها الفصحاء والبلغاء الماضين والمعاصرين من أجلِ أن أقتبسَ منها. فعلاً، كان فيها الكثير من الجيد، لكن لم يعجبني شيء كما أعجبتني آيتان رائعتان في الجمال قالهما ربُّ محمد (ص) يمدح فيهما محمداً (ص) في لغةٍ غريبة وعجيبة! آيتان فيهما بيان حالة الكمال الإنساني والحس الرهيف ...
تفاعل الأم مع طفلها أثناء القراءة مفتاح لتطور اللغة
عدنان أحمد الحاجي - 27/10/2020م
بقلم سارة ديرديش
8 يناير 2017
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 338 لسنة 2020
Interaction during reading is key to language development
BY: SARA DIEDRICH
8 JANUARY 2016 ...
رفقا بنا أيها الموت
عبد العظيم شلي - 26/10/2020م
عديد الأصحاب والأحباب غادرونا خلال الأشهر المنصرمة، رحلوا وتركوا في القلب حسرات، نتلوع أسى وحزنا وتمر أطيافهم شريط ذكريات، هذا مشهد وذاك موقف جمعنا بينهم، نسترجع بلوعة حكاياتهم وجميل المحادثات. وبين فقد وفقد نحاول أن نتنفس الصعداء قليلا ونتناسى الأحزان، ولكن الموت المتربص بنا يعاجلنا بفقد عزيز تلو الآخر. وأي قسوة مفجعة على القلب، أن يرحل منا شاب في مقتبل العمر، والقسوة أشد وطأة حين تسمع بكاء شريكة حياتك تبكي بحرقة على ...
الله والناس والحافي والغيبة الحلوة!
هلال حسن الوحيد - 26/10/2020م
من النادر أن تقرأ سيرة بشر الحافي الذي سكن في بغداد في القرنِ الثاني للهجرة إلاَّ وتعرف أن بشر كان رجلاً ماجناً لاهياً قاطعاً للطريق، مشغولاً بآلاتِ اللهو والطرب والشراب، ثم تابَ على يد رجلٍ صالح توبةً يَضرب الناسُ بها الأمثال ”توبة بشر الحافي“! لكني أكاد أجزم أن بشر لو كان حيًّا اليوم لقال: يا عالم، لا تقولوا في موتاكم إلا خيرا؛ لا تذكروا غوايتي ولا تذكروا توبتي ودعوني أشرب من ...
دروس من الحياة
أحمد منصور الخرمدي - 26/10/2020م
عقولنا نحن البشر كالحقل، تحصد الثمر الجيد والرديء وهي كجهاز كمبيوتر، تحفظ من هذه الحياة ما هو سلبي وإيجابي.
فكثيراً ما نسمع أو يتبادر إلى أذهاننا، هذا السؤال؟ ماذا تعلمنا من الحياة؟ أو بمعنى آخر ماذا علمتنا الحياة؟
فكل إنسان في هذه الحياة يمر بعقبات وتجارب ومواقف، يتعلم منها الحسن والسيء، ويعرف أخطائه ويستفيد منها، وإن التجارب والتحديات التي تواجهنا في الحياة ليست محصورة بعدد ما أو بموقف معين، ولكن المهم...