آخر تحديث: 12 / 8 / 2020م - 6:36 ص  بتوقيت مكة المكرمة
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
ركن اللغة والأدب
عاشوراء.. وعي ومسؤولية
كل يوم سؤال
كلمة راس
مساحات حرة
نص كلمة
موسم عاشوراء وضرورة الاجراءات الاحترازية
علي حسين الحداد - 11/08/2020م
إشارة إلى التساؤلات حول الفرق في إقامة المجالس الحسينية في موسم عاشوراء الحسين (ع) عن غيرها من المناشط المسموحة في الأسواق والمجمعات والملاعب أحب أن أوضح أن طبيعة الأنشطة بالمجالس الحسينية من حسينيات ومآتم لها خصوصيتها وتختلف عن الأسواق والملاعب من حيث التعرض ومستواه ومدى الخطورة نظراً لما قد يصاحبها من ممارسات قد تشكل عوامل خطورة مثبتة علميا في العدوى والإصابة وهي كما يلي: 1/ التحدث والكلام بالقراءة والخطابة ومايتبعها من ...
إمساك يد الزوجة خارج أسوار المنزل بين الرومانسية والعيب
نادر الخاطر - 11/08/2020م
سألت طفلي الصغير، كيف أجعلك تحبني، في براءة الأطفال: تشتري ايباد ومصروف فلوس وآيسكريم!!، عادة الأطفال يحبون العطاء من تدريب عطلات المحفظة الى من حولهم في الصرف، بينما الابن البالغ يصف الحب بالسيارة الفخمة وتوفير المستلزمات له، اما الكاتب الصحفي فالحب لديه الجلوس في مغارات وكهوف الأدب...... وربما البنت الصغيرة الحب يعني لها ترابط وسعادة الأسرة.... الحب يتفاوت ويختلف بين شخص وأخر. بينما هل تشابك الأيدي للزوجين خارج المنزل يشعل الحب ...
قيمة الوقت وأهميته في حياة الإنسان
ابراهيم الزاكي - 11/08/2020م
مع تسارع عجلة الحياة وازدياد متطلباتها، أصبح موضوع الوقت واستغلاله، والتخطيط له، وتنظيمه، وإدارته، واستثماره الاستثمار الأمثل، أمراً ضرورياً لتقدم الأفراد والمجتمعات وتطورها، وتحقيق الإنجازات والوصول للأهداف المرجوة، وهو ما يستوجب تنظيم الإنسان لأمور حياته وعمله بشكل مسبق، والحرص على استثمار وقته، والاستفادة منه، وعدم التهاون في إهداره وضياعه واستهلاكه فيما لا فائدة فيه.
لعل ما هو خليق بالذكر أن مظاهر الحياة الحديثة، وطغيان منتجات الصناعات التكنولوجية وأجهزتها المتطورة، تركت آثاراً...
صورة ألهبت المشاعر
فؤاد الحمود - 11/08/2020م
ورد في الأثر عن الإمام الصادق (ع): من أراد عزاً بلا عشيرة، وغنى بلا مال، وهيبةً بلا سلطان، فلينتقل من ذل معصية الله إلى عز طاعته.
مجرد صورة فوتوغرافية أطلت على العالم الشيعي حتى حركت وألهبت الكتّاب والشعراء والناس، تفاعلت أي تفاعل لمجرد تلك الصورة، فيا ترى ما وراء هذه الصورة التي حركت المشاعر.
نعم إنها المرجعية التي هي امتداد حيّ، وسيرة باقية لتسلم الراية لمولانا الحجة بن الحسن عجل الله فرجه،...
حديث الصداقة في محراب الحب
علي ناصر الصايغ - 11/08/2020م
آدم الثائر الحسيني
الحديث عن الحاج أبا رقية هو حديث عن الحب، فكما أن الحب بحاجة لمشاعر صادقة وأحاسيس مرهفه تنبع من رحم العلاقة التي تتجاوز مفهوم الصداقة والصحبة، كانت تربط بيننا علاقة نبيلة صادقة وأخوية لأكثر من ثلاثة عقود، هذا الرجل تنساب الكلمات في سجاياه الجميلة وأخلاقه الرفيعة وتقواه وورعه، وصدق ما يحمله من مشاعر طيبة واهتمام واضح اتجاه أهله وأقاربه وأصدقائه، بل يحمل مشاعر دافئة وأحاسيس إنسانية مع الجميع.
رجل...
همسة في أذن
أحمد شرف السادة - 11/08/2020م
إن شاء الله يمتلك مسؤولي مؤسساتنا الدينية الوعي والتقييم الحقيقي للمرحلة، لكن مما يؤسف له أن يحور النقاش أحيانا في أصل إقامة المآتم والمراسم العاشورائية وكأن قضية الولاء الحسيني أصبحت مكانا للمزايدة مع الأسف الشديد.
إن الحقيقة التي لاخلاف عليها ”ولله الحمد“ هي في الاتفاق على أصل الإنتماء والإهتمام بقضية سيد الشهداء (ع) إلا أن بعض المشاهد غير الواعية تبرز من هنا وهناك ومنها /
• النظر للأمر بجانبه العاطفي وكون الناس...
استمع لهدير المحرّك
طه الخليفة - 11/08/2020م
رغم تخصصه في الهندسة الميكانيكيّة، لم يكن الكاتب مهووساً بالمحرّكات، والسيارات الرياضيّة، فمنذ سنوات الشباب، وحتى الكهولة، فضّل اقتناء السيارات الكلاسيكيّة، التي يميل إليها الأكثريّة، ولكن بدافع حب التجربة، استأجر سيّارة رياضيّة في إحدى رحلاته. كانت الرحلة إلى الولايات المتحدة الأمريكيّة، والغرض منها مرافقة الابنة الغالية في أولى رحلاتها للدراسة الجامعيّة.
استلمت السيّارة من شركة التأجير، وبدأت التجربة، وللأمانة لم أشعر بفارق كبير، إلا بالتفكير في ضيق المكان في المقاعد الخلفيّة...
الحضور المزيف لثقافة الوعي
بدرية حمدان - 11/08/2020م
أمام الحضور المزيف للوعي الاجتماعي تتصدر التطبيقات والمنصات الافتراضية في عالم السوشيال ميديا أولوية في حياة الأطفال والمراهقين مما يعني ستكون المحصلة جيل يتمتع بالهشاشة الفكرية في غياب مظلة التربية الأسرية والاجتماعية الذي بات حضورهما هامشيًا في ظل هذا الغزو التقني الذي نجح بكل المقاييس في اختراق كل الحواجز المادية والمعنوية للجدار الاجتماعي.
الحضور المزيف لثقافة الوعي
فتنافس الشركات العالمية في طرح المزيد من تطبيقات السوشيال ميديا إلى جانب لسناب شات،...
يا ليتني كنت معهم - لمن تتحقق الأمنيات؟
هلال حسن الوحيد - 10/08/2020م
منذ أن كنت صغيرًا أسمع في المجالس المحتشدة بالحضور واحدًا يتلو: يا ليتني كنتُ معهم فأفوزَ فوزًا عظيما، ويرد الحضور مجتمعين: يا ليتنا كنا معهم، فأقول في نفسي: هل يا ترى حقًّا كلنا؟ إذًا لن يخسر من معه هذا الحشد من الناس! لكن الواقع يحكي أنه حين ينام القسطل ويهدأ غبار المعركة، أحد الفريقين انتصر والآخر خسر، وانتهى كلُّ حلم كان يحلم به وأملٍ يطمع فيه قبل القتال، تنفتح شهية من ...
توصيات ما قبل موسم الحسين
عمرو العمران - 10/08/2020م
مع اقتراب أيام الحسين (ع) والتي تصادف كذلك بداية تجهيزات العودة للمدارس، ارتفعت الأصوات وكثرت الآراء حول ما يجب أن يكون عليه الوضع بسبب جائحة كورونا.
أنا هنا سأشارككم التفكير بصوت «ليس عالي» ولا اقصد منه التقليل من شأن أي فئة من المجتمع لا سمح الله ولا انتقاد رأي بل اقتراحات وتوصيات فيما يتعلق بالمرحلة.
اولاً: مما لا شك فيه أن راية الحسين توحد جميع أفراد المجتمع بمختلف أطيافهم ورؤاهم، وكانت ومازالت...
سيبقى الحسين (ع)
عبد الرزاق الكوي - 10/08/2020م
يبقى الحسين (ع) عطاء وتضحية وعاشوراء تاريخ مطرز بالمجد والكرامة ووتبقى كربلاء العزة والقداسة والأرض الطيبة بالدماء الطاهرة التي سفكت على أرضها، تتجه القلوب لها شوقًا وحبًا من قلوب صادقة وأنفس تواقة لمعانقة الطهارة بأسمى معانيها المتمثلة بروح الحسين (ع) وأهل بيته وأصحابه، فالتاريخ خير شاهد على هذا الحب والولاء المنقطع النضير من زائر أو كاتب أو شاعر أو ناعي وما نطق لسان هو أن الحسين مهوى القلوب، قالها أصحابه...
ما جاع فقير إلا بما مُتِّع به غني
عبدالله الحجي - 10/08/2020م
دعم الوكلاء والمؤمنين للجمعيات
ولله الحمد في الآونة الأخيرة لاحظنا دعما سخيا من بعض الوكلاء في المنطقة لأنشطة الجمعيات الخيرية المتنوعة من تزويج وإطعام وكسوة وأجهزة وصيانة منازل وغيرها من المشاريع التي تخدم شريحة كبيرة من الفقراء والأيتام. وقد وصل الدعم من أحدهم: مليون ريال للحوم، ومليون ريال لفواتير الكهرباء، ومليون ريال لصيانة المنازل، وأكثر من مليون لتزويج العزاب خلال فترات متفاوتة موزعة على مختلف الجمعيات والمراكز بالإضافة إلى دعم الآخرين…...
بين تباشير الانخفاض وشعائر عاشوراء
سامي آل مرزوق - 10/08/2020م
شكلت جائحة كورونا أزمة دولية، وجد إنسان القرن الواحد والعشرين نفسه عاجزاً أمام فيروس صغير الحجم لا يرى إلا بالمجهر، ولم يعرف هذا الفيروس الغامض حدود ولا مذهب أو طائفة ولا دين، ولم يعرف غنياً أو فقيراً ولا رجلاَ ولا امرأة، فهو يسير بقوة وقسوة أثر بها على كل العلاقات المجتمعية والقضايا البشرية.
إلا أن هذه الجائحة العالمية، أوجدت حراكاً فكرياً ثقافياً بالمنطقة والعالم لا يقل عن الحراك الصحي، كما طرحت...
آدم رفيق صباي وشبابي‎
محسن آل شلي - 10/08/2020م
القلم ترجمان القلب ولسان اليد وكلاهما عاجزان عن الكلام بإسهاب حول الرجل المؤمن آدم العقيلي، فمنذ صغري كان رفيق صباي وشبابي، عشنا سوية وجمعتنا رفقة في أعمال خيرية، كان هو المتصدي والمتقدم فيها، الحاج آدم تحمل صعاب الحياة وكرباتها بقلب راضي بما قسمه الله إليه، لا أقول ذلك من منبع العاطفة إنما أقول هذا الكلام لأني عارفا به حق المعرفة، فمنذ صغري كانت تربطي به علاقة الجوار حيث كنا نسكن ...
أنت سند لي
عبدالله الناصر - 10/08/2020م
تصور أن يقولها شخص لا يعرفك... أنت معتاد على أن تسمع الكلام الجميل، أو أن تكون سندا لأشخاص تعرفهم وتربيت معهم، لكن لشخص لا يعرفك! لشخص أهمله العالم وانتبهت لوجوده... أنت.
هنا تكمنُ روعة العطاء.
شيء في داخلي يأخذني بذاكرتي لصباح يوم صيفي حار، هاتفني فيه أحد الأصدقاء تعطلت سيارته، يطلب مني بكلمات من الخجل إيصال بعض المساعدات لعائلة تسكن خارج نطاق قريتي بدلا عنه.
لا أملك تفسيرا لسعادتي حينها، فلا أجمل من...
الذكاء في تعامل الزوجين
فاضل علوي آل درويش - 10/08/2020م
تمر العلاقة الزوجية بمطبات ومنعطفات ساخنة تحتاج إلى التعقل والهدوء منهما لتجاوزها بسلام، إذ أن الضغوط الحياتية والانشغالات والمنغصات تشكل ثقلا وهما على النفس يمنع من التعامل بمزاج رائق ومتزن، وهذا لا يعني إيجاد الذرائع والأعذار الوهمية للتهرب من المسئوليات الملقاة على عاتقهما، وإنما هي نظرة واقعية تجنبنا الصورة المثالية العالية والتي قد توقعنا في تصور العلاقة الزوجية، بتصويرها على أنها سعادة لا يتمخض منها أي مشهد لخلاف أو لحظات...
بين الكتاب والتلفاز
يوسف أحمد الحسن - 09/08/2020م
ربما يكون جيري ماندر قد سبق زمانه عندما اقترح «عام 1977 وقبل وصول الفضائيات» إلغاء التلفزيون من حياتنا ورميه في الزبالة فورا. فالكاتب الذي ألف كتاب «أربع مناقشات لإلغاء التلفزيون» وجد في هذا الجهاز سحرا غريبا وخطيرا على الإنسان الصغير والكبير يؤثر على مختلف جوانبه الجسمية والنفسية والسلوكية والاجتماعية ويأسره ويجعله مسلوب الإرادة ربما بإرادته.
ويضيف «ماندر»: ربما لا نستطيع أن نفعل أي شيء ضد الهندسة الوراثية والقنابل النيترونية ولكننا نستطيع...
معتوق ودعت الحياة باكرا..
عبد العظيم شلي - 09/08/2020م
يا ابن الثلاثين ربيعا.. ارتحلت وخلفت في قلوب الأحبة أحزانا. وزدت مصاب العائلة آلاما، قبل سنتين رحل والدك صالح صفوان وصار البيت مسربلا بالسواد، وبالكاد يتعافون من مرارة الرحيل والبارحة عند منتصف الليل تخطفك يد المنون بسرعة البرق، وعصر هذا اليوم تجاور أبيك سكنا أبديا، بضعة من الأهل وارت جثمانك الثرى، والنائحات على قبرك يفطرن الكبد وبكاء أمك أسمع صمت القبور. كانت تتأمل أن تزفك عريسا وتضيء شموع الفرح، لتنسى أحزانها، همة ...
سكلر.... هل لي بزوجة؟
علي محمد آل عيد - 09/08/2020م
قال تعالى: {وَمِنْ ءَايَتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَ‌جًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِى ذَ‌لِكَ لأيات لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}
الحمدلله والشكر له على نعمه كلها الحمدلله من قبل ومن بعد
الحمدلله على تكريمه لنا عن بقية المخلوقات بنعمة العقل. وحفظنا عن حياة البهيمية بنعمة الزواج. فقد فطر الله عباده بفطرة الميل للجنس الآخر، واقتضت حكمته أن يميل الذكر للأنثى والأنثى للذكر؛ لذا شرع له الزواج وجعله آيه من آياته التي...
العلاقات الإسلامية وسؤال المصالحة
محمد المحفوظ - 09/08/2020م
من المؤكد أن العلاقة التي يعيشها أهل المذاهب الإسلامية اليوم، من أصعب وأعقد اللحظات. وذلك لبروز الغرائز المذهبية والطائفية، وسعي كل طرف للغلبة على الطرف الآخر. صحيح أن الخلافات الفقهية والمذهبية بين المسلمين ليست جديدة، وإنما هي ذات عمق تاريخي يمتد إلى مئات السنين. ولكن الأكيد أنها لم تشهد في كل تلك الحقب التاريخية الماضية من توتر واشتعال وتوجس الجميع من الجميع.
فالعلاقة المذهبية بين المسلمين اليوم، تعيش أصعب مراحلها، وتنذر...
أخوي الباب مصكوك.... لازم تأخذ موعد أو لا تجي
نادر الخاطر - 09/08/2020م
الفترات الجميلة تبقى عالقة في شريط الذكريات، فلها حنين عبق الذكريات الجميلة، الحب الصافي والتأخي، صافي مثل بياض الثلج، بيت أختي وبيت أخي أبوابها مشروعة في وجه الأخ والأقرباء، نحس في وحدة الروح وتجذر الحب فينا، لا نعرف الحسد والرياء. فمن عاصر الزمن الجميل عندما البيوت مفتوحة على بعضها سوف يلوح بالفخر والعزة في صدق المعيشة بين الأقارب والجيران، حياة لها نكهة المذاق العسل الصافي من رحيق أزهار الغابة السوداء ليس ...
الغدير.. الامتحان الأصعب
تركي مكي العجيان - 09/08/2020م
جئنا لهذه الدنيا بلا إرادةٍ منّا، ونغادرها أيضاً بلا إرادةٍ منّا، وفيها نعيش الامتحان تلو الامتحان، وهذه سنّة الله تعالى في الحياة، يقول سبحانه: {الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ} ”الملك، 2“.
وبحسب وعي الإنسان تكون الامتحانات في هذه الحياة، إلا أنه من حكمة الله تعالى وعدله أن يضع الإنسان أمام الامتحان الأصعب الذي يتوافق ومستوى وعيه، وحين يجتازه فقد فاز فوزاً عظيماً. وهذا الامتحان لا...
عيد الغدير الأغر.. من منظور محوري
جمال حسن المطوع - 09/08/2020م
تمر علينا ذِكرى عيد الغدير الأغر الذي يحمل عبقاتٌ ربانية وأنوارٌ رحمانية وفيوضات قٌدٌسية تتمازج بعضها ببعض لتولد ذلك الترابط الأزلي بين العبد وربه في أبهى صورة إيمانية وهي عبارة عن ميثاق أبدي وهبه الله إلى أحد عِباده الربانين بعد آن أخضعه لإمتحانٍ إيماني وجودي يتقرر فيه مصير أمة بأحقاق الحق وهدم قواعد الباطل.
وقد نجح هذا العبد ببراعة فاقت التصور في كسب رِضا خالقه وموجده فكلفه بِحمل الأمانة الربانية وجعله...
أقبل الشهر المحرم
عبد الرزاق الكوي - 09/08/2020م
بعد أيام قليلة يدخل على المؤمنين والموالين شهر محرم الحرام يوم العطاء والكرامة الخالد، وإقامة الدين القيم، ينادي الحسين (ع) فيه «هيهات منا الذلة»، معلنًا يوم الكرامة العالمي للإنسانية بأوجه متعدد المعاني من الأخلاق والمبادئ الإنسانية والدفاع عن الحق أو الموت دونه، إلى كثير من القيم إشتملت عليها فاجعة كربلاء.
الجميع ينتظر أيام عاشوراء الأزلية والباقية في النفوس وليس غيرها باقِ، برزاياها وعطاياها، بدمائها وما إنبثق من هذه الدماء عطاء ورحمة...
إضاءات في مقالة «10» ‎
ياسين آل خليل - 08/08/2020م
«كل ما أحتاجه هو ورقة وشيئ لأكتب به، بعد ذلك يمكنني قلب العالم رأس على عقب» فريدريك نيتشه، فيلسوف وكاتب وناقد ثقافي ألماني
أما السياسي البريطاني من ثلاثينيات القرن الماضي ستراشان هيرد فيقول «تعامل معها بحذر، فالكلمات لها قوة أكبر من القنابل الذرية»
«ما يشهدهُ الناس اليوم من تردٍ في العلاقات قد تصل في بعض الأحيان إلى القطيعة، يرجعُ سببها في الغالب إلى نوبات من فلتان اللسان والتي يفقدُ فيها الفرد قدرتهُ...
وجوه لا تنسى.. الأمّي الذي كتب للمنبر الحسيني ”أبو الفقراء“ الحاج أحمد العوى
حسن آل ناصر - 08/08/2020م
دق الباب استلمت ظرف! من المرسل؟! مجاهد في سبيل الله، كانت رسالة إلى أبي حفظه الله، أذكر ملامح ذاك الرجل كان بشوش الوجه علامة الوقار بائنة عليه، ربت على كتفي ورحل بعدما علم بأن الوالد نائم ”قيلولة“، سألت الوالد من يكون هذا الرجل الذي ملامحه لون طين أرض القطيف؟! رد متنهدا لعدم لقياه: أنه الحاج الأديب احمد العوى. هذه أول وآخر مرة اراه فيها ولكن ثبت في الذاكرة لأن هؤلاء لا ...
12 سبب لتجنب تحصيل درجة الدكتوراه
عبد الله العوامي - 08/08/2020م
ترجمة وبتصرف: عبد الله سلمان العوامي
بقلم: السيدة لين أوشوغنيسي Lynn O'Shaughnessy
تاريخ النشر: 10 يوليو 2010م
المصدر: ملحق مراقبة الأموال - محطة سي بي اس الإخبارية «CBS Moneywatch» حسب الرابط المرفق أدناه.
مقدمة المترجم:

هذا الموضوع لا يعني أبدا حث الطلاب لعدم تكملة مسيرتهم الاكاديمية للدراسات العليا. كما ان هذا المقال يشخص الحالة في أمريكا، وليس بالضرورة ينطبق تماما في أماكن أخرى. لكنه في الوقت نفسه يعكس تجارب حقيقية يمكن الاستفادة منها في اختيار...
أنصاف المثقفين!!
أمير أبو خمسين - 08/08/2020م
الثقافة ليست درجةً جامعية، أو رسمية. وليست علما بكل شيء، الثقافة على حدّ تعبير الكثير من المثقفين تُعنى بالفعالية الفكرية والأدبية والفنية. الثقافة إعراب عن الحياة، ومطلب كمال وكمال الإنسان وعي إنسانيته. صحيح أن الإنسان يتحرك بعمق في المجال الثقافي الذي يألفه، وفي جو البيئة الثقافية التي ينهل منها، ويعي مقتضياتها. إن الثقافة جهد يشارك فيه البشر قاطبة، وهي الجسر الذي يصل الطبيعة بالحضارة الذي هدفها في نهاية المطاف الغاية...
المثقف والمنظومة الأخلاقية
زكريا أبو سرير - 08/08/2020م
صادفت الكثير من المثقفين وحملة الشهادات الأكاديمية العالية وبعض منتسبي العلوم الدينية ووجدت منهم ما يستحق التقدير والاحترام وما لا يستحق، بغض النظر عن مستوى خلفيتهم الثقافية وماهية منظومتهم الاعتقادية.
سر استحقاق مثقف ما دون غيره من الأوسمة التقديرية راجع إلى مدى التزامه بالقيم الأخلاقية. نعم هذا هو المعيار الأساس، إذ إن احتضان ثقافة ما في حقيبة واسعة قد تكون مليئة بكثير من العلوم والأدبيات والمعارف دون ثقافة الأخلاق لا تسوى...
للرجل وقار وجمال.. لحواء عيب!!
نادر الخاطر - 08/08/2020م
جمالية رياضة التأمل والكتابة تشتعل في الفترة الصباحية، من صباح اليوم أمارس رياضة اليوجا في التأمل والتفكير، دخلت فكرة في خاطري بدون أن تطرق الأذان والسماح لها بالدخول، في التصفح جزء من كتاب الأدبي بعنوان ”المستطرف“ يشير بان الرجال يرحبون بالشيب بينما النساء ترفض الشيب... تعمقت في العبارة وجدتها بين الصحة من عدمه وتحتاج الى رياضة التأمل المعرفي... سيدي/ سيدتي اعمل لك كافي حليب سكر زيادة واستمتع بمذاق القهوة مع ...
سلوك القطيع
عبدالله الحجي - 08/08/2020م
هل سلكت سلوك القطيع في أي مجال من مجالات حياتك؟
هل حصل وأنك رأيت نفسك تتبع الأكثرية ممن حولك أو توافقهم على رأيهم بدون تفكير ولاتخطيط في أي مجال؟
ربما تكون في العمل ويُطرح موضوعا للتصويت عليه فيبدأ بالتصويت أحد القادة ممن له مكانة مرموقة ويبدي برأيه وإذا بمن حوله واحد تلو الآخر يبدون له تأييدهم لرأيه بدون أي معارضة حتى وإن كان هناك آراء أفضل وقد يكون ذلك مجاملة أو خوفا...
علم الشعور بالخزي
عدنان أحمد الحاجي - 08/08/2020م
الشعور بالخزي هو انفعالات قوية ولديه القدرة على التأثير على حياة الناس بنواحِ ملموسة
اشلي ابرامسون
23 يوليو 2020
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعه الدكتور علي جواد السعد، أستاذ مساعد بكلية الطب بجامعة الملك فيصل. استشاري الطب النفسي للبالغين والأطفال والمراهقين.
The Science of Shame
Shame is a powerful emotion and has the potential to shape people’s lives in significant ways ...
برستيجي ما يسمح لي
طه الخليفة - 08/08/2020م
كانت هناك عائلة في رحلة سياحيّة إلى إحدى الواجهات السياحيّة خارج الوطن، هرباً من حرارة الصبف، ناشدةًالترفيه، وقضاء وقت جميل.
في أحد أيام تلك الرحلة، توجهّت العائلة إلى أحد المتاحف، وعند الوصول أوقف الأب الكهل السيارة في مواقفالمتحف، ونزل الجميع استعداداً للذهاب باتجاه شبابيك حجز التذاكر. لاحظ الأب أن طرف قميصه خرج من داخلالبنطال، وأن ذلك قد انتقص من هندامه قليلاً. التفت يميناً ويساراً، فلم يشاهد أن هنالك الكثير من المارّه،...
خيبات الشباب ألم نصنعها نحن؟
هلال حسن الوحيد - 08/08/2020م
ما أكثر الضغوط والتحديات التي يراها الشاب اليوم، وقد أبرزتها وأوضحتها جليةً ورمتها في وجههِ هذه الأزمة التي جاءت مثل طوفانِ بحر السفينة العالمي فكيف يَعبر الشاب هذا الطوفان الهائج؟! صورتان - تقريبًا - أراهما كلَّ يوم، في الصورة لأولى: شابٌّ تائه يقود سيارته لا يوقفه قانون أو احترام لذاته في الشارع، أو في السوق وأينما رأيته، وكأنما ذاته ونفسه أرخص وأقل قيمةً من الملابسِ التي يرتديها وهي أجمل شيء فيه! وفي ...
تنبؤات درامية أم سينما متواطئة «43»
عبد العظيم شلي - 08/08/2020م
إن صناع فيلم ”العودة للوطن - 1978“ Coming home برعوا في تجسيد معاناة الجنود العائدين من الحرب المثخنين بالجراح والأوجاع والفواجع، يضمهم مستشفى المحاربين القدامى، الغاص بالمشوهين نفسيا، والمشلولين جسديا، والفاقدين لبعض الأطراف من الأيدي والأرجل، تقاسيم وجوه متعبة وتعابير مرسلة تلعن الحرب وساعات القتال. دراما تضامنية عن بشر كانوا أصحاء ثم أصبحوا مقعدين خارج الخدمة، يئنون بين الجدران المغلقة، فالوحدة بعيدا عن دفئ العائلة قاتلة، وتسليتهم بين حين وآخر بألعاب ...
شكراً إدارة نادي الخليج المتميزة
كمال أحمد المزعل - 07/08/2020م
في حفل التكريم الذي أقامه نادي الخليج أمس الخميس على شرفي، تحدث الإعلامي البارز الأستاذ محمد الشيخ أن نادي الخليج ورئيس النادي هو علامة فارقة على ساحة المسؤولين الرياضيين في المملكة، أينما كان هناك اجتماع، وأينما حدث لقاء، مؤكدا أن هذا هو موقع نادي الخليج، وهذا هو ما ارتضاه له رئيس النادي الأستاذ فوزي الباشا....
وتأكيدا لهذا الموقف أُشير الى أن النادي رغم اهتمامه الأبرز بالرياضة وكرة القدم تحديدا، إلا أنه...
مقال: مواقع التواصُل: حُرية أم انفلات؟
زينب البحراني - 07/08/2020م
مازالت العبارة الشهيرة للروائي المصري نجيب محفوظ التي تقول: ”لو ظل التخلف في مجتمعاتنا فسيأتي السياح ليتفرجوا علينا بدلاً من الآثار“ تُثبت صحتها يومًا بعد آخر مثل نبوءة صادقة، بل يبدو أن حالة التخلف تزداد سوءًا على الصعيدين: الأخلاقي والثقافي بصورة غريبة، وأغرب خطوطها أن المُتخلفين صاروا يعتبرون أنفسهم مُتطورين متقدمين، وهي الظاهرة التي يُمكن التأكد منها بمُتابعة أحاديث الناس ومناقشاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي الإلكتروني. بدأت تلك المواقع قبل سنوات ...
أكبر من قرصة أذن
عبد الرزاق الكوي - 07/08/2020م
الإنفاق العسكري على نطاق العالم والحروب المفتعلة فقط خلال السنوات القليلة الماضية يكلف البشرية تريليونات الدولارات، فالدول المصدرة والمصنعة للأسلحة لا أحد يعرف عن الكميات غير المعلن عنها والسرية. وكذلك الحروب المشتعلة والحروب التي يعمل على إشعالها، خسارة في تصنيع العتاد العسكري لأنه يأتي على حساب متطلبات إنسانية أخرى، كذلك استعماله يفتك بالبشرية ويهدد البنى التحتية للدول، والعالم المصنع للسلاح
اليوم لا يكتفي بالأسلحة الاعتيادية وهي مدبرة وقاتلة بل يتسابق في...
بين الحج وبيعة الغدير
عبد الله حسين اليوسف - 07/08/2020م
دخل أحد الصحابة المسجد النبوي للصلاة وبعد الصلاة سمع همهمة وصوت هادر من محراب النبي (ص) وهو يعلن للمسلمين أنه عازم على الحج هذه السنة ولم يستطع الصحابي الجلوس أو الوقوف على قدميه حيث انتظر بفارغ الصبر انتهاء مراسم الحديث ليذهب إلى زوجته مسرعا وهنا قابلته الزوجة عند الباب وإذا وجهه يتهلل بالفرحة وهو يقول البشرى البشرى إن الرسول الأكرم (ص) عازم على الحج وما أن سمعت زوجته حتى قالت...
بين الماضي والحاضر لبون شاسع..
جمال حسن المطوع - 07/08/2020م
قبل برهة من الزمن كنت أتسامر الحديث الودي مع بعض الأخوة الأعزاء في رحلة سياحية قصيرة إلى مدينة الجبيل الصناعية، حيث أخذنا الحديث إلى جنبة من ذكريات الزمن الجميل وما كان يدور فيه من حكايات جميلة وأحداث جليلة ومواقف لا تزال تقبع في خواطرنا وتثير حماسنا إلى الشوق والحنين إلى رجالات تلك الحقبة من الأجداد والأباء الأفاضل، وكيف كانوا نِعم القدوة والأسوة والذين ضربوا أمثلة رائعة من الوفاء وسْمٌو النفس...
اليابان والنهضة الاقتصادية!!!
حسين آل درويش - 07/08/2020م
خرج - الشعب الياباني - من الحرب العالمية الثانية سنة 1945م، منهزمًا محطّم القوى.. بعد إصابته بالقنبلة الذريّة في مدينتي هيروشيما ونغازا كي.. وكانت خسائرهم البشرية.. تقدر بمليونين وثمانين ألف إنسان وخسائرهم الاقتصادية تزيد على 562 مليار دولار.
وحينما قرر الإمبراطور الياباني وحكومته الاستسلام، انتحر آلاف الضباط.. تألمًا واحتجاجًا وفرضت عليهم شروط وجود قواعد أمريكية، وعدم عسكرة اليابان، وأن يكون جيشهم بحجم حاجتهم الداخلية. لقد كان هذا الظرف قاهرًا ومفروضًا عليهم،...
دلالات واقعة الغدير الساطعة
عبد الله اليوسف - 07/08/2020م
تشكل واقعة الغدير التي حدثت في الثامن عشر من شهر ذي الحجة بعد حجة الوداع منعطفاً مهماً في التاريخ الإسلامي، وحدثاً استثنائياً ذات دلالات عميقة، وأبعاد مختلفة، حيث تم تنصيب الإمام علي (ع)، كخليفة بعد رسول الله (ص) ومبايعته على ذلك.
وحديث الغدير الذي أجمع المحققون من أهل الحديث والرجال على صحة سنده، وسلامة متنه، يشير إلى عدة دلالات مهمة، ويمكن اختصارها في النقاط التالية:
1 - إكمال الدين:
أول دلالة من دلالات...
قراءة في كتاب المدرسة القرآنية للسيد محمد باقر الصدر
حسين علي الناصر - 07/08/2020م
مجموعة محاضرات للسيد محمد باقر الصدر تم تدوينها لتكون كتاب صغير الحجم ولكن لم يكن التدوين لائق بحجم السيد نفسه حيث يوجد فيه التكرار الكثير من الكلام وهذا قد يحدث أثناء المحاضرة ولكن أثناء التدوين كان على المدون أو كما يسمونه المقرر أن يكون ملتفتاً لهذا الأمر الذي قد يسبب مللاً أثناء قراءته.
يحدثنا السيد الصدر في أولى محاضراته المعنونه بالتفسير التجزيئي والتفسير التوحيدي للقران الكريم حيث يبدأ تدريجياً بشرحهما ويذهب...
السلوك اللغوي..مقاربة مزدوجة «2»
أحمد فتح الله - 07/08/2020م
السلوك اللغوي والكفاءة التواصلية
مقدمة: مصطلح الكفاءة في اللسانيات
كما جاء في المقال السابق «السلوك اللغوي مقاربة مزدودجة «1»، عرّف اللسانيون مصطلح ”الكفاءة“ «competence» على أنها مجموع المعارف الكامنة لدى الفرد المتكلّم، والتي تسمح له بإنتاج الجمل الصحيحة وفهمها. وفي مقابل مصطلح الكفاءة، وضعوا مصطلح ”الأداء“، ويراد به الاستعمال الحقيقي للغة في وضعيات ملموسة «performance» فالكفاءة معرفة ذهنية «ملكة أو قدرة كامنة»، تمكّن الفرد من إنتاج ”الكلام“، أمّا الأداء فهو تفعيل أو...
هل حياتنا مثالية؟!
علوية جعفر السادة - 06/08/2020م
الحياه ليست مثالية ولكننا كأبناء آدم وحواء، نحب المثالية في كل شيء في حياتنا، ولكن هذه الدنيا الفانية تجبرنا أن نتصادم بالعراقيل وبمشاكل وبظروف تحيط بحياتنا، حتى نستيقظ من وهم المثالية، حياتي وحياتك وحياة كل من تعرفهم ليست مثالية، تجدها من الخارج أو من خلال قنوات التواصل الاجتماعي صور من المثالية والحياة السعيدة بلا هموم، إلا أنها في الحقيقة غير ذلك تمامًا. حياتك أنت من ترسمها وأنت الذي يتبع طريق ...
هل بقي في جعبة 2020م سوى الراحة؟
هلال حسن الوحيد - 06/08/2020م
جاء شهر آب/أغسطس في هذه السنة أشد حرارةً وضراوة من أي شهر مرَّ في حياةِ الجيل المعاصر، ومن يدري ماذا يخبئ دولاب الزمن من أحداث؟! لكن مهما تأتي من أحداثٍ غريبة، أكاد أجزم أن الأيام القريبة القادمة سوف تحمل من بشائرِ البهجة والسعادة أكثر مما عرفنا ورأينا أيضا! وليس هذا من أفعال زجر الطير والرجم بالغيب، لكنه من باب أن كلَّ الحلقات المادية والمعنوية متى ما ضاقت لَانَ معدنُها وانكسر، وهذه ...
جائحة كورونا بين عدالة الله وظلم العباد
زكريا أبو سرير - 06/08/2020م
بداية هذه الجائحة العفنة لم يكن لغالبية الناس أدنى معرفة بها إلا أصحاب الاختصاص ولو صغرنا الدائرة أكثر لقلنا من هم متخصصون في علم الفيروسات والذي يتواجد أغلبهم في المختبرات سواءً لدراستها أو لكشف النوعية والمخاطر عنها أو للتحاليل المختبرية وهذه شريحة اجتماعية قليلة.
لهذا أصبح التعامل معها فيه الكثير من الاستخفاف واللا مبالاة وكأنه فيروس طبيعي وضعيف أو موسمي وسوف ينقشع أو يكشف له مضاد سريع كما مر على مثله...
فقر الدم المنجلي: هل يشكل مخاطرعالية للإصابة بكوفيد -19
عدنان أحمد الحاجي - 06/08/2020م
مرض فقر الدم المنجلي: هل يشكل أو لا يشكل مخاطرعالية للإصابة بكوفيد -19
28 يوليو 2020
بقلم: الدكتور منير حسن البقشي والدكتور محمود حسن البقشي
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعه الدكتور منير حسن البقشي
Sickle cell disease: High risk or no risk for coronavirus disease 2019 infection
الفيروسات التاجية «CoVs» هي فيروسات تصيب الجهاز التنفسي وتسببت الى الآن في ثلاث فاشيات في هذا القرن، بدءًا من متلازمة الجهاز التنفسي الحاد الوخيم «سارز» في عام 2003، ثم...
أم مجرمة
امتياز المغاسلة - 06/08/2020م
في أحد حسابات مواقع التواصل الاجتماعي المشهورة على مستوى المنطقة والّذي لا يختص بشيء معين، والحقيقة إن نية المسؤول عنه واضحة وهي مساعدة الآخرين باقتراحات متابعيه فهناك الكثير من يرسل مشكلاته الأسرية، الزوجية، النفسية، الاقتصادية وحتى الصحية بحيث يضع مشكلته ليتلقى الحلول والنصائح من المتابعين، وبالتأكيد ردود المتابعين تمثل تجاربهم وانطباعاتهم وقناعاتهم الشخصية.
المدهش في الأمر أحيانا يضع الناس مشكلاتهم وهم على مستوى من الثقافة والنضج عرضة بين الناس، وإن كانت...
أم فاضل.. ناعية الحسين (ع)
عبد الرزاق الكوي - 06/08/2020م
تودعنا هذه الأيام المرحومة الحاجة فاطمة عبدالله الصفار ام فاضل بعد أخيها الفاضل أبو حسين الوداع الأخير، هذه المؤمنة الذي عاشت جل حياتها مكرسة حبًا وعطاءً لمصيبة الإمام الحسين (ع) وصوتا مدويًا في رثاءه، هذه أيام المحرم على الأبواب، كانت في شوقها المعتاد إنتظارًا للعطاء والعزاء تكمل المسيرة الخالدة ودرب العطاء تناجي فيها الحسين وتعزي فاطمة الزهراء (عع) بمصابها، تبكي الإمام وتبكي محبيه، ليعيشوا أجواء كربلاء مع غربة الحسين وأطفاله ...